التفاصيل الكاملة لواقعة حرق شاب مصري في ليبيا


التفاصيل الكاملة لواقعة حرق شاب مصري في ليبيا كشف محمود عصام زوج شقيقة «سيد» ضحية الحرق في ليبيا، تفاصيل الواقعة قائلا: «الضحية كان يعمل في محل لبيع الملابس الجاهزة وتحويل العملة، في منطقة الأبيار ببني غازي مع 3 آخرين من الجنسية الليبية والواقعة كانت منذ أسبوع كامل».

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج «كلام تاني» تقديم الإعلامية رشا نبيل المذاع على فضائية «دريم» أن شركاء المجني عليه استدرجوه بسيارته إلى منطقة ما وقاموا بضرب المجني عليه بحجر كبير على رأسه، وقاموا بحرق الجثة، بعد الاستيلاء منه على مبلغ 800 ألف دولار، موضحا أن الهدف من الجريمة هو السرقة.

وتابع: «تعرفت على جثة الضحية من خلال ساعة يده ومفاتيحه الخاصة بعد تشويه معالم الجثة بسبب إشعال النيران فيها، وأننا في طريقنا للعودة إلى القاهرة»، مشيرا إلى أن الراحل يبلغ من العمر 33 عاما، ومتزوج ولديه 3 أبناء 6 و4 و3 سنوات والأخيرة لم يرها لتواجده في ليبيا.

وكان محمد العابد، شقيق المجني عليه «سيد» من أبناء مركز العدوة بالمنيا، ناشد وزارة الخارجية، بسرعة التدخل وإنهاء إجراءات نقل جثمان شقيقه إلى مسقط رأسه؛ لدفنه في مقابر العائلة، مؤكدا أن هناك معوقات تواجه أبناء قريتهم هناك، في إنهاء إجراءات التشريح واستخراج تصاريح الدفن.
هذا الخبر منقول من : موقع فيتو

شارك بتعليقك

كتب بواسطة soha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.