أخبار عاجلة

استعدادات الجامعات للإمتحانات : مكافحة الغش وسيارات إسعاف وإطفاء ومراوح

استعدادات الجامعات للإمتحانات : مكافحة الغش وسيارات إسعاف وإطفاء ومراوح
استعدادات الجامعات للإمتحانات : مكافحة الغش وسيارات إسعاف وإطفاء ومراوح



أنهت جامعات "القاهرة – عين شمس – حلوان"، كافة الترتيبات النهائية، لخوض امتحانات التيرم الثاني، من العام الجامعي الحالي، 2017 -2018، بعد أن بدأت في الأسابيع الماضية، في امتحانات التخلفات، وبدء امتحانات المواد العملية، للكليات ذات الطبيعة العملية.

وشهد اجتماعات مجالس الجامعة الدورية، مناقشة الاستعدادت للامتحانات، وضع كافة الخدمات اللوجستية للطلاب أثناء الامتحانات، للخروج بها بشكل آمن، منها "الكهرباء – والمراوح – سيارات الإسعاف – سيارات الإطفاء"، خاصة أن الامتحانات تتزامن مع حلول شهر رمضان الكريم.

مع الالتزام بخريطة الدراسة بالكليات، وفقا لما أقره المجلس الأعلى للجامعات، للعام الجامعي، وأن تكون مدة الدراسة بالتيرم الثاني، 16 أسبوعا، وأن تبدأ الامتحانات 26 مايو، وفقا لكل جامعة، وأن تنتهي أعمال الامتحانات، 21 يونيو.

وأعلنت الكليات بالجامعات، جداول الامتحانات، ووضع اللافتات الخاصة بالتنبيهات، والأشياء الممنوعة، أثناء الامتحانات، والتشديد على تطبيق قواعد قانون تنظيم الجامعات، في مخالفة التعليمات.

حيث أعلنت الجامعات، ممنوع اصطحاب التليفون المحمول، حتى ولو كان مغلقا، وإن وجد سيعرض الطالب للمخالفة وعمل محضر "غش"، وعدم اصطحاب، أي مواد خاصة وتتعلق بالمادة التي يتم امتحانها.

وطالب المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال جلسة المجلس الأخيرة، رؤساء الجامعات، بضرورة التزام الجامعات بأجندة العام الدراسي وفق الخريطة الزمنية المعلنة مسبقاً من المجلس الأعلى للجامعات، على أن يتم الاستعداد لامتحانات نهاية العام الجامعي حالياً، وأن تعلن جداول الامتحانات مبكراً للطلاب، مع اتخاذ كافة الإجراءات المطلوبة استعداداً للامتحانات.

جامعة حلوان

قال الدكتور ماجد نجم، رئيس جامعة حلوان، إن الجامعة أتمت استعدادتها للامتحانات، وتجهيز القاعة الخاصة لها، وتسع لـ4 آلاف طالب وطالبة، دون مراقبتها بكاميرات مراقبة، نظرا لعدم الانتهاء من المنظومة الجديدة للكاميرات داخل الحرم الجامعي، أو خارجه.

وكشف رئيس جامعة حلوان عن توفير أكثر من 20 لجنة للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، والتعامل مع الطلاب المحبوسين وفقا للقانون، وبالتعاون مع مصلحة السجون، بوزارة الداخلية، وكذلك توفير اللجان الخاصة بالطلاب المرضى.

مع توفير كافة الخدمات اللوجستية، أثناء العملية الامتحانية، ومنها وحدة إطفاء متحركة موجودة بالجامعة للتعامل مع أي ظرف طارئ، وسيارات الإسعاف والخدمات الطبية، والتعاون مع مستشفيات للتعامل مع أي حالات أثناء الامتحانات وهى "الإنتاج الحربي- قصر العيني – " بخلاف مستشفى الطلبة.

وتطبق جامعة حلوان، نظام تعليق إرشادات لوحية داخل مبنى كل كلية لاتباع تعليمات الكلية أثناء فترة الامتحان، والتحذير على عدم اصطحاب المحمول داخل قاعات الامتحانات.

جامعة عين شمس

كشف الدكتور فتحي الشرقاوي، نائب رئيس جامعة عين شمس، لشئون التعليم والطلاب، عن استعدادات الجامعة للامتحانات، مؤكدا أن الاستعدادات قائمة على شقين، الشق الأول يتعلق بجاهزية الأماكن للامتحانات من مدرجات وقاعات للطلاب لأداء العملية الامتحانية، والثاني توفير الخدمات اللوجستية من كهرباء وتهوية وخدمات أخرى.

وأضاف الشرقاوي : أنه طالب إدارة الهيئة الهندسية بالجامعة بالتأكد من جاهزية المدرجات والقاعات لخوض ماراثون الامتحانات، مع التأكد من جاهزية كاميرات المراقبة وإعادة صيانتها من جديدة، موضحا أن وجود الكاميرات بالقاعات في امتحانات التيرم الأول ساعد في الحد من ارتفاع عدد حالات الغش.

كما أكد نائب رئيس جامعة عين شمس، أنه وجه عمداء ووكلاء الكليات، بالتنبيهات والتشديدات ووضع لافتات للطلاب لمعرفة التعليمات الخاصة بالعملية الامتحانية، مشيرا إلى أن أبرز التعليمات هي منع اصطحاب تليفون المحمول داخل اللجان، أو جود مادة علمية على المحمول أثناء الامتحان، مشددا على أن حال وجود ذلك سيتم عمل محضر غش للطالب.

ولفت الشرقاوي، إلى أنه وجه عمداء الكليات بضرورة أن تكون أسئلة الامتحانات من المقرر الدراسي الذي درسه الطالب طوال فترة التيرم، مبينا أنه أكد ضرورة وجود الوزن المثلي للأسئلة وتوضيح درجات السؤال للطالب وأن يكون مسجلا بورقة الأسئلة، وأن تكون مطابقة للمعايير الموضوعية والتصحيح الموضوعي الإلكتروني، مشيرا إلى أن وجود هذه التعليمات يساعد بقوة في إحداث طفرة كبيرة في العلمية التعليمية بالكليات.

وأوضح نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أن المعايير الخاصة بالأسئلة والدرجات وتوضيحها بورقة الأسئلة سيتم البدء فيها بكليات الأكثر كثافة، مثل كليات الحقوق والتجارة، منوها بأن كلية الآداب بدأت في تطبيقه مع كليات أخرى مثل الطب وطب الأسنان، وهي خاصة بالأسئلة الموضوعية، مع مراعاة العدالة في توزيع درجات الأسئلة.

وقال الشرقاوي، إنه طالب الكليات بضرورة أن تكون أسئلة الامتحانات، قائمة على التحليل الموضوعي والفكر الإبداعي بخلاف عمليات الحفظ وتنوعها بين الفكر والإبداع والحفظ، مؤكدا أنه شدد على هذه التعليمات لعمداء الكليات وتم مناقشته في مجالس الكليات.

وأفصح نائب رئيس الجامعة، أنه بالنسبة للطلاب المحبوسين، سيتم التعامل معهم قانونيا، بإرسال الامتحانات للسجون بالتعاون مع مصلحة السجون بوزارة الداخلية، في أظرف مغطاة، وسيتم مراقبتهم من خلال الهيئة المعاونة من الكليات لحين الانتهاء من الامتحانات، وذلك في إطار القانون.

كما أكد الشرقاوي، أن الامتحانات الخاصة بالتخلفات والمواد العملية، ستبدأ في الأسبوع الأخير من شهر إبريل، على أن تبدأ الامتحانات بحلول شهر مايو المقبل، مشيرًا إلى أن طلاب التعليم المفتوح سيودون امتحاناتهم في نفس المواعيد لكن بتوقيتات مختلفة.

جامعة القاهرة

حيث أقر مجلس جامعة القاهرة، برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس الجامعة، الترتيبات الخاصة بامتحانات الفصل الدراسي الثاني بكليات الجامعة، مشددا على سرعة حل أي مشكلة تطرأ خلال الامتحانات، وتواجد الأساتذة في وقت امتحانهم، والبدء في أعمال التصحيح والكنترول فور الانتهاء من امتحان كل مادة، مع سرعة تداول أوراق إجابات الطلاب بين الأساتذة وتصحيحها، ومراجعة كل عملية على حدة.

مع التأكد من دقة رصد درجات الطلاب، والالتزام بتسليم الأساتذة للنتائج بعد استلام أوراق الإجابات بأسبوعين، والتزام الكلية بإعلان النتائج بعدها بـ 3 أسابيع، كما أكد المجلس عدم سفر أعضاء هيئة التدريس أيام الامتحانات، إلا بموافقة رئيس الجامعة.

وأكد مجلس جامعة القاهرة ضرورة الانتهاء من جداول الامتحانات قبل الموعد المحدد لها بفترة كافية، وحظر اصطحاب الطلاب التليفون المحمول وسماعة الأذن داخل لجان الامتحانات.

كما أكد التزام الملاحظين باللجان بعدم استخدام التليفون المحمول أثناء عقد الامتحانات، وفقًا للقواعد العامة المنظمة في هذا الشأن.

وشدد المجلس على ضرورة توفير لجان خاصة بالطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، وتقديم التيسيرات كافة لهم، وفقًا لما حددته الجامعة من قواعد في هذا الشأن.

وأشار الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إلى ضرورة تشكيل لجنة للطوارئ ومتابعة الامتحانات بكل كلية، برئاسة عميد الكلية، وعضوية وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، ورئيس القسم المختص، أو من ينوب عنه، وأستاذ المادة، بحيث يكون من سلطة اللجنة التعامل مع المشكلات الطارئة أثناء الامتحانات، واتخاذ القرار المناسب بشأنها.

وأكد رئيس جامعة القاهرة استمرار الامتحانات بنظام "البابل شيت"، مشيرًا إلى ضرورة قيام العمداء بالتنبيه على الوكلاء ورؤساء الأقسام بتضمين أي امتحان سؤال حل المشكلات، الذي أقره مجلس الجامعة من قبل، في إطار تطوير نظم التقويم والامتحانات، موضحًا قيام كل كلية بتحديد موعد بدء الامتحانات وفقاً لظروفها، مع عدم ضغط عدد المواد أو الفترات الزمنية بين المواد، وأن تكون الامتحانات في مستوى الطالب العادي، على أن تنتهي جميع الامتحانات بالكليات قبل عيد الفطر.

السابق رئيس الحكومة يتابع مع وزير الآثار سير العمل بالمتحف المصرى الكبير
التالى سقوط أمطار خفيفة على أماكن متفرقة بالغردقة