أخبار عاجلة
«الريدز» يهزم «الملكي» في «التفاؤل»! -
الخروج من البلاّعة...حكاية شاسعة -
دبا الفجيرة.. النجاح الثالث على التوالي -

الاستعمار الجديد.. تفاصيل تحركات قطر المشبوهة لضرب أمن المغرب

يلعب "تنظيم الحمدين" أدوارا مشبوه لزعزعة أمن واستقرار المملكة المغربية متجاوزًا الخطوط الحمراء مع سيادة الدولة العربية، من خلال دعم جبهة البوليساريو التى تهدف إلى إقامة دولة مستقلة فى إقليم الصحراء الغربية بالمملكة.

"الاستعمار الجديد".. هذا ما تنفذه قطر فى مملكة المغرب، حيث أقامت الدوحة محميات طبيعية عند مناطق حدودية حساسة بالجهة الشرقية والجنوبية بالقرب من عناصر جبهة البوليساريو تحت ذريعة ما يُسمى بـ"محميات حماية الوحش والحيوان وتربية طائر الحبار".

قطر تلعب على كل الأحبال

قطع المغرب علاقاته الدبلوماسية مع إيران، إثر الدعم الذى يقدمه حزب الله اللبنانى الشيعى لجبهة البوليساريو الانفصالية، وبحسب صحيفة "هسبريس" المغربية، فإن محللين وصفوا التضامن القطرى بـ"الخجول" مع المغرب، رابطين بين التضامن القطرى والتحالف القائم بين الدوحة وطهران والعلاقات الغامضة التى تجمع هذا البلد مع جبهة البوليساريو، والتى طفت ملامحها على السطح عندما ظهر زعيم الانفصاليين إبراهيم غالى يتنقل فى إحدى رحلاته إلى دولة زامبيا عبر الخطوط القطرية، وهى الخطوة التى أغضبت مسؤولين مغاربة، لكنهم اختاروا الصمت تفاديًا لتأزيم الواقع فى العالم العربى.

الدوحة تدعم الانفصاليين

دللت تقارير صحفية نشرتها صحيفة "هسبريس" المغربية على دعم "تنظيم الحمدين" لجبهة البوليساريو الانفصالية، من خلال ادعاء التواجد بسبب المحميات التى اختارها التنظيم فى مناطق نفوذ الجبهة.. وأفادت التقارير بأن:

محمية قطر الأولى توجد بمنطقة المحبس، التابعة حسب التقسيم الإدارى المغربى لمنطقة أسا الزاك المحاذية للحدود مع الجزائر، وهى المنطقة التى يقتحمها عناصر البوليساريو بين الحين والآخر.

محمية قطرية الثانية توجد بالقرب من بوابة الصحراء كلميم، على بُعد نحو 10 كيلومترات من مركز المدينة فى اتجاه الغرب فى منطقة تسمى "السويحات"، على امتداد سهول يُطلق عليها أهل المنطقة "الرك الأكحل".

كما توجد محميات قطرية فى مناطق أخرى بالمغرب، فى بوعرفة والراشيدية وزاكورة وطاطا، وهو التمركز الذى دفع أكثر من متتبع لقضية الصحراء والتحركات القطرية إلى النبش فى احتمال وجود علاقات خفية فى هذه المناطق بين الدوحة والبوليساريو.

بالأرقام.. "تنظيم الحمدين" ينهب خيرات المغرب

كشف مسؤول مغربى، بحسب تقرير نشرته "هسبريس" المغربية، أن قطر تستغل أراضٍ تابعة للدولة المغربية منذ إنشاء المحمية سنة 2015 بدون أى مقابل، وقال مسؤولون مغاربة "إنه حتى الآن، لم يوقع القطريين معنا أى اتفاقية أو شراكة لسداد ما بذمتهم بخصوص الاستغلال المؤقت لهذه المناطق" ووصلت تكلفة الأرض 4 مليارات و140 مليون درهم مغربى، و"لكن لم يتم تسديدها، ولا نعرف مصيرها".

وبالنسبة إلى المشاريع الاستثمارية القطرية التى يجرى الحديث عنها فى المناطق الجنوبية والشرقية، أشار مسؤول مغربى إلى أن الأمر يتعلق ببناء مسجد ومطار مخصص فقط لتنقلات الأمراء، ويقع تحت حماية السلطات القطرية ويجرى الحديث عن عزمهم بناء مستشفى فى منطقة الزاك.

وبحسب التقرير فإن مطار قطر الذى يتواجد على مقربة من الجدار الأمنى المغربى تسبب فى مشاكل كثيرة للأهالى من بينها "استنزاف الموارد المائية"، حيث يتم استنزاف 300 طن من المياه يوميًا منذ بداية المشروع قبل ستة أشهر، حتى فواتير الماء لم تتم تسديدها بعدُ"، مضيفة أن تضرر المنطقة لا يقف عند هذا الحد، بل إن الجماعات الرُحل يتم منعهم من الاستفادة من الآبار الموجودة بمنطقة المطار القطرى، "وهذا تعسف وحرمان لأهالى المنطقة من مياهها الطبيعية".

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الاستعمار الجديد.. تفاصيل تحركات قطر المشبوهة لضرب أمن المغرب برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : مبتدا

السابق "قنبلة نصية" جديدة على واتس آب قد تدمر هاتفك!
التالى النيابة تصرح بدفن جثة والد الإعلامية جيهان منصور: لا شبهة جنائية في وفاته