أخبار عاجلة

استفزازات جديدة.. فاتح أول حفارة تركية تتحرك إلى شرق المتوسط

استفزازات جديدة.. فاتح أول حفارة تركية تتحرك إلى شرق المتوسط
استفزازات جديدة.. فاتح أول حفارة تركية تتحرك إلى شرق المتوسط

-

استفزازات جديدة "فاتح" أول حفارة تركية تتحرك إلى شرق المتوسط
 
البيرق: تركيا ستستكشف النفط في بحر إيجة وفي بحر مرمرة بوصة بوصة
الصحف اليونانية والقبرصية: بدء التنقيب قبالة سواحل قبرص يشعل التوترات في المنطقة

قالت شركة البترول التركية الوطنية "تركي بتروليوم" إن أول حفارة تركية تصل إلى شرق المتوسط، بعد غد الأحد، وعلى "تويتر" كتبت الشركة تغريدة تقول فيها: "فاتح أول سفينة حفر في تركيا تنطلق اليوم".

وعلقت الصحف القبرصية واليونانية على التحركات الاستفزازية لتركيا في شرق المتوسط، وقالت صحيفة "الكاثمريني" اليونانية إن وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، بيرات البيرق، نفذ تهديده الذي أعلنه يوم 11 مايو بأن تركيا ستبدأ التنقيب عن النفط والغاز في شرق المتوسط قبل نهاية الصيف.

وعزت الصحيفة التحرك الاستفزازي لمحاولات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، كسب أصوات الشعب التركي وسط بدء تركيا أول عملية حفر في شرق المتوسط قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في 24 يونيو الجاري.

وفي غضون ذلك، زار المرشح الرئاسي لحزب الشعب الجمهوري المعارض التركي، محرم إينجه، بلدة كوموتيني في تراقيا بشمال شرق اليونان، أمس الخميس، وتحدث إلى زعماء الجالية المسلمة.

وأضافت الصحيفة أن التوترات في السنوات الأخيرة وصلت إلى استغلال الموارد الطبيعية في شرق المتوسط، حيث سعت تركيا لتحركات عدائية سابقة وتصريحات استفزازية لمصر وقبرص واليونان، وأرسلت السفن البحرية وعمدت إلى الاحتكاك بالحفارات الخاصة بشركات مثل "إيني" الاإيطالية، فضلا عن إطلاق أنقرة عدة مناورات عسكرية في المنقطة الاقتصادية بشرق المتوسط، مما أثار انتقادات من مصر وقبرص واليونان والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وكانت السفن الحربية التركية قبالة قبرص قد منعت "ماديا ثايبيم 12000"، التي استأجرتها شركة الطاقة الإيطالية إيني، في فبراير، لكنها لم تكرر الشيء نفسه مع سفينة الاستكشاف "أوشن بريفيجيتور"، التي استأجرتها شركة الطاقة الأمريكية العملاقة إكسون موبيل، فيما أجرت سفينة المسح التركية "بارباروس هيرتين باسا" مسوحات لاحتياطيات الهيدروكربونات بين قبرص وتركيا منذ أوائل أبريل وسعت تركيا إلى منع قبرص من التنقيب عن الغاز.

من جانبها، كشفت صحيفة "قبرص ميل" عن أن الحفارة التركية "فاتح" أبحرت من خليج ازميت بشرق البحر المتوسط لبدء التنقيب عن النفط والغاز، وقالت شركة النفط التركية التي تديرها الدولة إن المحطة الأولى من قبل الفاتح، التي كانت تعرف سابقا باسم "مترو ديب سي 2"، ستكون على الساحل الجنوبي الغربي لتركيا بين تركيا وقبرص، لكنها لم توضح أين تعتزم بالضبط بدء الحفر.

وهناك مخاوف من أنه إذا بدأت أنقرة التنقيب قبالة سواحل قبرص، حيث منحت نيقوسيا بالفعل تراخيص للتنقيب لشركات أجنبية، فإن التوترات في المنطقة يمكن أن تشتعل.

وتقول تركيا إنها ستمنع قبرص من البحث عن الغاز والنفط قبالة سواحلها إذا لم يتم تضمين القبارصة الأتراك في هذه العملية.

ووصلت التوترات بين الدولتين إلى نقطة الانهيار في فبراير، بعد أن منعت السفن الحربية التركية شركة "آني" الإيطالية العملاقة للطاقة من الحفر في القطاع 3، من المنطقة الاقتصادية الخالصة القبرصية.
ووفقا لموقع "Marine Traffic" تصل الحفارة إلى الوجهة المقررة لها بعد غد الأحد، وقال وزير الطاقة التركي بيرات البيرق، في مراسم وداع الحفارة، إنها ستنفذ أول عملية حفر على عمق 2600 متر قبالة أنطاليا، وقال البيرق في تصريحاته: "إننا نمضي قدما في المستقبل بأمان أكبر، وبخطوات ثورية في مجال الطاقة".

وأضاف أن حفارة ثانية سوف تنضم إلى السفينة الأولى "فاتح" للتنقيب، متابعًا: "سنقوم بمسح بحارنا في البحر الأسود، بوصة بوصة"، ثم عبّر عن رغبته في أن "تستكشف تركيا يومًا ما النفط في بحر إيجة وفي بحر مرمرة".

وقال الموقع إن البيرق هو صهر أردوغان الذي لا يمس، وهو من قام بتعيينه وزيرا للطاقة في البلاد، وكانت تقارير تشير إلى تورط البيرق في البيزنس السري لتنظيم "داعش" وتهريب وبيع وشراء البترول والنفط والغاز الذي استولى عليه داعش من العراق وسوريا.
هذا الخبر منقول من : الدستور

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر استفزازات جديدة.. فاتح أول حفارة تركية تتحرك إلى شرق المتوسط برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : أخبار

السابق وزير الري: محدودية الموارد والتعدي على الرقعة الزراعية تحديات تواجهنا
التالى حجازي: الأمن الوطني يتابع بقوة واقعة البدرشين والمنيا