أخبار عاجلة
وصول الرئيس السيسي إلى الخرطوم -
«إمبابي» يكشف موعد طرح «سجائر الغلابة» -

مع استمرار حبس مسؤولين.. كم يكلف الفساد مصر؟

مع استمرار حبس مسؤولين.. كم يكلف الفساد مصر؟
مع استمرار حبس مسؤولين.. كم يكلف الفساد مصر؟

اليكم تفاصيل هذا الخبر مع استمرار حبس مسؤولين.. كم يكلف الفساد مصر؟

مصطفى هاشم/ خاص بـ"موقع الحرة"

بعد شهرين فقط على تولي جمال عبد العظيم، منصب رئيس مصلحة الجمارك المصرية، ألقت هيئة الرقابة الإدارية القبض عليه داخل مكتبه متلبسا باستلام رشوة مالية قدرها مليون جنيه.

وذكر بيان للرقابة الإدارية أن عبد العظيم حصل على رشاوى من بعض التجار مقابل تهريب بضائع محظور استيرادها، ودون سداد الرسوم الجمركية المستحقة عليها.

وخلال الأسابيع الأربعة الأخيرة، ألقت الرقابة الإدارية القبض على عدد من المتهمين في قضايا فساد من بينهم ستة مسؤولين حكوميين أو بشركات وبنوك تابعة للدولة على المستويين المحلي والوطني.

وفي نهاية أيار/مايو، أمر النائب العام المصري نبيل صادق بحبس أربعة مسؤولين كبار بوزارة التموين هم رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية ومدير مكتبه ومستشارا وزير التموين للإعلام وللاتصال السياسي بمجلس النواب، وذلك في تهم فساد موجهة ضدهم.​

كلفة الفساد

أخبار القبض على متهمين بالفساد أصبحت عنصرا متكررا في وسائل الإعلام المحلية، وهو ما يثير التساؤل حول حجم الفساد وكلفته في مصر.

وتقول خبيرة سياسات الحوكمة والأستاذ المساعد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة غادة موسى إنه بالإضافة للتكلفة الاقتصادية المباشرة للفساد، هناك تبعات أكثر جسامة.

وتوضح موسى في حديث لـ"موقع الحرة" أن "المستثمر قبل أن يجلب استثماراته ينظر إلى موقف الحكومة من الفساد وأين تتواجد على مؤشر مدركات الفساد".

واحتلت مصر المركز 117 من بين 180 دولة على مؤشر مدركات الفساد لعام 2017 الذي تصدره منظمة الشفافية الدولية.

وترى موسى، التي كانت تشغل منصب أمين عام لجنة النزاهة والشفافية في وزارة التنمية الإدارية، أن مصر بحاجة لمزيد من التشريعات لدعم الجهود الحكومية لمكافحة الفساد.

وتضيف أنه "من المهم والضروري لمحاصرة الفساد إصدار قوانين حماية المعلومات وتأمين المعلومات وإتاحة المعلومات، وقانون لحماية الشهور والمبلغين والضحايا والخبراء".

وأطلقت الحكومة المصرية في 2014 الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد والتي شددت على أهمية اختيار أصحاب الكفاءات لشغل المناصب الحكومية. غير أن قضايا كتلك المتورط فيها رئيس هيئة الجمارك حديث التعيين، تثير الشكوك في جدوى تلك الاستراتيجيات.

ويقول عضو البرلمان أحمد طنطاوي إن مصر بحاجة إلى "أن تخرج من مواجهة بعض الفاسدين والقبض عليهم وعقابهم إلى مواجهة الفساد ذاته ومحاولة اقتلاعه من جذوره قبل أن يحدث".

ويشير طنطاوي، المنتمي لتكتل 25-30 المعارض، إلى وجود أزمة في التنسيق بين الجهات الرقابية في مصر.

مليارات الجنيهات

جهود مكافحة الفساد في مصر وقفت أمام عثرة كبيرة في منتصف 2016 عندما خرج رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات حينها، وهو الجهاز الذي يتبع لرئاسة الجمهورية مباشرة مثله مثل الرقابة الإدارية، هشام جنينة بتصريحات حول حجم الفساد في مصر.

جنينة أشار وقتئذ إلى وقائع فساد بأجهزة الدولة تجاوزت قيمتها 600 مليار جنيه (حوالي 50 مليار دولار) خلال عام 2015 وحده.

تلك التصريحات أثارت غضب أجهزة الدولة، وأصدرت الرئاسة المصرية قرارا في خضم هذا الجدل بإعفائه من منصبه.

وجرى التحقيق مع رئيس الجهاز السابق بتهم من بينها أن ما قاله عن الفساد "من شأنه تعريض السلم العام للخطر وإضعاف هيبة الدولة والثقة في مؤسساتها".

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر مع استمرار حبس مسؤولين.. كم يكلف الفساد مصر؟ برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الحرة

السابق تموين البحيرة: استمرار صرف المقررات بالبطاقات الورقية
التالى بالفيديو| شكري: الصين تدعم المشروعات المصرية بالخبرات والتجارب