أخبار عاجلة
كازاخستان: "عملية أستانا" ستحتفظ باسمها -
7 إصابات في قصف إسرائيلي جنوب قطاع غزة -

تعرَّف على طريقة التعامل مع الشخص المصاب بـ«حريق» لإنقاذه

تعرَّف على طريقة التعامل مع الشخص المصاب بـ«حريق» لإنقاذه
تعرَّف على طريقة التعامل مع الشخص المصاب بـ«حريق» لإنقاذه

وإليكم تفاصيل الخبر تعرَّف على طريقة التعامل مع الشخص المصاب بـ«حريق» لإنقاذه

قال الدكتور أحمد العزب، مدير عام الإسعاف الجوي، والمشرف على مرفق إسعاف القاهرة، إن الشعب المصري أصيل وشهم، يحب مساعدة كل المصابين فور وقوع أي حادث أو كارثة، ويتصرف بطبيعته على الفور، محذرا في الوقت ذاته من أن هناك ممارسات تكون أكثر ضررا على المصاب، حيث أن بعض الحالات تحتاج إلى معاملات خاصة حتى لا يتضرر المصاب، فالنقل الخاطئ يؤذي بشكل كبير ويسبب مضاعفات.

وأضاف العزب، خلال حواره مع الإعلامية داليا اشرف، ببرنامج "8 الصبح"، المذاع على شاشة "dmc" أن المصاب باشتعال النيران، عليه ألا يتحرك كثيرا، لأن الجري يزيد من الاشتعال، ولا بد له من الوقوف والنوم على الأرض والتدحرج؛ وهو ما يمنع الهواء عن النيران، ولكن في حالة الجري؛ يزيد الأكسجين ومعه اشتعال النيران.

وأوضح أن هناك بعض الآراء تزيد على تلك الخطوات، وهي وضع اليدين على الوجه؛ حتى تقلل إصابته بالنيران، ووصول الدخان للممرات الهوائية واختناقه.

وشرح العزب أن على المواطنين حول المصاب بالحريق واشتعال النيران، توخي الحذر من السلامة الشخصية؛ لأنه مثله مثل الغريق تماما، يحاول التعلق بأي شخص من المصابين، مشيرا إلى أنه في حالة التعامل معه، إذا كانت النيران مشتعلة فقط في الملابس وهي سهلة الخلع مثل جاكيت بدلة؛ يتم انتزاعها عنه، ولكن إذا كانت صعبة الخلع؛ يجب إقناعه بالجلوس على الأرض ليفعل الإجراءات السابق ذكرها، أو محاولة إسقاطه على الأرض ودحرجته.

وأشار العزب إلى أنه في حالة الحوادث الكبرى؛ يجب التفكير في الموارد المتاحة في المكان، وأول خطوة نقل الأشخاص خارج المكان المشتعل به النيران، ثم بعد ذلك التعامل بطفايات الحريق المتواجدة، وبعد ذلك محاولة احتواء الحريق وغلق المكان.

وشدد على أن إطفاء شخص مشتعل بالنيران، ليس الحل الأمثل، والطريقة المثلى لذلك، استخدام البطاطين المخصصة للحريق، وفي حالة عدم توافرها لا بد من بلل القماش المستخدم في الإطفاء قدر الإمكان، وهي تكون مياه عادية، ولا تكون مياه مجمدة أو ثلوج.

واستكمل العزب أنه في حالة اشتعال أحد الأشخاص واحتراق ملابسه عليه والتصاقها بالجلد، على المواطنين عدم محاولة نزعها، والشئ الوحيد الذي يجب انتزاعه فورا، هي المعادن التي يرتديها الشخص المحترق، لأن الجسم يتورم بعد الحريق بسرعة، ففي حالة تورم جسده وهو يرتدي معادن؛ سيمنع وصول الدم وقد تسبب بترا لأحد أطرافه.

وأكد المشرف على مرفق إسعاف القاهرة، ضرورة تجنب وضع الزيوت أو السمن أو معجون الأسنان على الحروق، ويجب تجنب القطن تماما، لأنه يلتصق.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر تعرَّف على طريقة التعامل مع الشخص المصاب بـ«حريق» لإنقاذه برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الوطن

السابق صور| محافظ الجيزة يشارك فى افتتاح معرض زهور الربيع
التالى لتعاطيه المخدرات.. تفاصيل إيقاف سائق قطار محطة مصر عن العمل 6 أشهر قبل الحادث