غاري كاهيل قائد تشيلسي ينتقد مدربه ساري بعد نهاية سيئة لمسيرته

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال غاري كاهيل، قائد تشيلسي، إنه من الصعب عليه احترام مدربه ماوريتسيو ساري بعد الطريقة التي عامله بها خلال الموسم إذ يستعد المدافع للرحيل عن النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز بنهاية الموسم الجاري.

وأقر ساري في ديسمبر كانون الأول الماضي بأن كاهيل لا يناسب أسلوب لعبه القائم على الاستحواذ ونتيجة لذلك خاض المدافع سبع مباريات فقط هذا الموسم.

ولم يشارك اللاعب البالغ عمره 33 عامًا في أي مباراة رسمية منذ 29 نوفمبر تشرين الثاني الماضي رغم أنه قاد تشيلسي للفوز بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي في الموسم السابق مع المدرب أنطونيو كونتي.

وقال كاهيل لصحيفة ”ديلي تليغراف“: ”موقفي في غاية السوء على المستوى الشخصي.

”عندما سأترك تشيلسي ستكون آخر ذكرى لي هي نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، الوضع صعب جدًا لأنني لعبت بانتظام في المواسم الستة الماضية وفزت بكل شيء مع تشيلسي لذا لم أتوقع أنني سأشاهد المباريات من المدرجات“.

وأوضح كاهيل، الفائز بالدوري الممتاز مرتين بجانب لقبي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي منذ انضمامه من بولتون واندرارز في 2012، أن ساري لم يتحدث معه بشكل مباشر حتى الآن عن أسباب ندرة مشاركاته.

وأضاف: ”إذا لم تعتمد على أي لاعب لمباراتين أو ثلاث أو أربع مباريات لا تحتاج لتفسير السبب.. لكن عندما يمتد الغياب لثماني أو تسع مباريات يجب أن تشرح موقفك لكن المدرب لم يفعل هذا.

”وهذا جعل من الصعب أن أحترم شخصًا لا يحترم ما حققناه من إنجازات مع هذا النادي“.

ولم يتسن لرويترز الحصول على تعليق فوري من تشيلسي وساري.

ويلتقي تشيلسي صاحب المركز الرابع مع ضيفه واتفورد في الدوري، اليوم الأحد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق