توتنهام يعمق جراح «الملكي».. وبايرن يستعرض قوته

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وإليكم تفاصيل الخبر توتنهام يعمق جراح «الملكي».. وبايرن يستعرض قوته

عمق توتنهام الإنجليزي، وصيف بطل مسابقة دوري أبطال أوروبا، جراح ريال مدريد الإسباني بالفوز عليه 1-صفر على ملعب «أليانز أرينا» في ميونيخ ضمن كأس «أودي» الودية، فيما استعرض بايرن ميونيخ المضيف باكتساحه فنربغشه التركي 6-1.

ودخل النادي الملكي إلى مباراة في هذه الدورة الرباعية التي يشارك فيها أيضاً بايرن ميونيخ المضيف وفنربغشه التركي، بمعنويات مهزوزة تماماً إثر خسارته المذلة أمام جاره اللدود أتلتيكو مدريد 3-7 في مدينة نيوجيرزي الأمريكية، ما جعل مدربه الفرنسي زين الدين زيدان في وضع لا يحسد عليه.

وكانت الخسارة أمام الجار المدريدي الثانية في ثلاث مباريات خاضها ريال في كأس الأبطال الدولية، بعد الأولى أمام بايرن ميونيخ 1-3، مقابل تعادل 2-2 وفوز بركلات الترجيح على أرسنال.

ثم وجه توتنهام ضربة جديدة إلى ريال وعقد وضع مدربه زيدان الذي يواجه مشاكل بالجملة قبيل انطلاق الموسم إن كان من ناحية الإصابات العديدة في صفوف الفريق، أبرزها لماركو أسينسيو الذي انتهى موسمه قبل أن يبدأ، أو قراره بالتخلي عن الويلزي غاريث بايل ثم تعطيل صفقة انتقاله إلى الدوري الصيني وحصوله على راتب أسبوعي خيالي قدره مليون يورو.

ويدين النادي اللندني بفوزه الثاني في ثالث مباراة تحضيرية للموسم الجديد، إلى هاري كاين الذي سجل الهدف الوحيد في الشوط الأول إثر خطأ من الظهير البرازيلي مارسيلو (22).

ورغم الهدف المبكر، عجز ريال عن تجنب الهزيمة في هذه المباراة التي أجرى خلالها الفريقان تعديلات بالجملة خلال الشوط الثاني دون أن يطرأ أي تعديل على النتيجة.

وانتقدت الصحف الإسبانية أداء ريال مدريد، وقالت صحيفة «ماركا» إن الفريق الملكي لم يحقق سوى 7 انتصارات في آخر 21 مباراة، وأعادت كلام المدرب زيدان الذي قال بعد الخسارة إن ريال مدريد فريق رائع، وإنه يحتاج لتحقيق انتصار لكي يسترد ديناميكية الفوز.

وأضافت «ماركا» أن «تفاؤل زيدان يأتي مما يشاهده يومياً في التدريبات، على الرغم من أن الحقيقة تعكس سوء النتائج»، وأكدت أن «ريال مدريد يمر بفترة سوء نتائج مستمرة منذ سبعة شهور حقق خلالها الفريق 7 انتصارات في 21 مباراة مع ثلاثة تعادلات و 11 هزيمة، وهذه السلسلة تتضمن جزءاً من فترة سولاري مع فترة زيدان». وكان ريال مدريد سيئاً إلى درجة أن حارس مرماه كيلور نافاس كان نجم المباراة، وقال بوكتينيو مدرب توتهام «قد استحققنا الفوز بنتيجة عريضة، لكن كيلور كان أفضل لاعبي المباراة. هناك لاعبون قلائل بنفس عقليته في هذه الرياضة. لقد أظهر اليوم إمكاناته كأحد أفضل حراس العالم».

من جهته، حقق بايرن ميونيخ فوزه الودي الثالث توالياً والرابع مقابل هزيمة وتعادل في 6 مباريات، وجاء على حساب فنربغشه 6-1، بينها ثلاثية لتوماس مولر الذي دخل بعد 20 دقيقة على البداية بسبب إصابة سيرج غنابري. وحسم النادي البافاري الذي يفتتح موسمه ضد غريمه بوروسيا دورتموند في الكأس السوبر ثم يلتقي إينرجي كوتبوس في 12 أغسطس/ آب ضمن مسابقة الكأس قبل أن يبدأ الدوري في 16 منه ضد هرتا برلين، المواجهة في الشوط الأول الذي شهد تسجيله خماسية عبر البرتغالي ريناتو سانشيز (22) وليون غوريتسكا (28) وتوماس مولر (31 و44 من ركلة جزاء) والفرنسي كينغسلي كومان (40).

وأكمل مولر ثلاثيته في بداية الشوط الثاني (58)، قبل أن يقلص الألماني ماكس كروسه، لاعب بريمن ومونشنغلادبلاخ السابق، الفارق للفريق التركي في الدقيقة 64.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر توتنهام يعمق جراح «الملكي».. وبايرن يستعرض قوته برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج