أوباميانغ يستفز رونالدو.. فمن الأفضل الآن؟

أوباميانغ يستفز رونالدو.. فمن الأفضل الآن؟
أوباميانغ يستفز رونالدو.. فمن الأفضل الآن؟

وإليكم تفاصيل الخبر أوباميانغ يستفز رونالدو.. فمن الأفضل الآن؟

الموقع بوست - DW
الثلاثاء, 26 سبتمبر, 2017 10:52 مساءً

بحسرة قال أوباميانغ نجم دورتموند إن الريال لا يريدونه. والآن الفرصة أمامه ليثبت لهم خطأهم، فبينهما مواجهتان على الأقل في دوري الأبطال. ويعيش "أوبا" حاليا "أفضل مستوياته"، أما رونالدو فيخوض مباراة من نوع خاص بدورتموند.
 
نشر المهاجم الغابوني بيير-إمريك أوباميانغ صورة له على موقع "انستغرام"، مرتديا ملابس أنيقة مع حذاء رياضي وساعة ونظارة شمسية، بينما هو جالس فوق سقف سيارته ماركة "لامبورجيني"، فضية اللون، مكتوباً على مقدمتها حرف "A"، أول حرف في اسمه العائلي، مرسوما مثل علامة البرق. وكتب أوباميانغ تحت الصورة: "ابدأ الأسبوع مثل...."
 
سيارة أوباميانغ هذه قوتها 700 حصان وسرعتها القصوى 350 كيلومتر في الساعة. واعتبر موقع "بيلد" الألماني أن هذه الصورة بمثابة رسالة تحد للنجم كريستيانو رونالدو، العاشق لحياة الفخامة، وعلى رأسها السيارات السريعة الغالية.
 
كريستيانو رونالدو - محطم الأرقام القياسية
 
وبعد ساعتين من نشر أوباميانغ لصورته هذه على انستغرام، كان النجم رونالدو يدخل فندق "رينيسانس" في مدينة بوخوم الألمانية ليبيت هناك مع زملائه، الذين وصلوا بطائرة يوم الإثنين لألمانيا استعداد لمباراة مساء الثلاثاء (26 سبتمبر/ أيلول) في الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم "تشامبيونزليغ". ولم يفعل رونالدو سوى أن "غمز" بعينه لمن حوله ثم اختفى داخل الفندق.
 
الواضح هو أن ظروف أوباميانغ، هذه الأيام، أفضل من ظروف رونالدو، الذي تم وقفه خمس مباريات في إسبانيا، بعد دفعه الحكم في كأس السوبر. وريال مدريد يعاني انطلاقة سيئة في الدوري الإسباني، جعلته متأخراً عن غريمه التقليدي برشلونة بسبع نقاط كاملة. ولذلك يتعرض رونالدو للنقد وكتبت صحيفة "إلموندو" "قناص بلا أهداف"، لكن زيدان دافع عن نجمه وقال "إنه سيسجل من جديد".
 
ويرد موقع "بيلد": "لكن ليس اليوم". فرونالدو يخوض اليوم في ملعب دورتموند مباراته رقم 150 في المنافسات الأوروبية، وقد سجل حتى الآن 107 أهداف، أي أكثر مما سجلته أندية مثل اتيليتكو مدريد وبنفيكا. ويريد دورتموند أن يفسد عليه هذه المناسبة والبقاء بدون هزيمة أمام الريال على هذا الملعب. فقد فاز دورتموند على أرضه 3 مرات على الريال وتعادل معه في ثلاث مثلها.
 
أيهما أفضل رونالدو أم أوباميانغ؟
 
ويقول موقع "بيلد" إن "أوباميانغ يريد أن يظهر (من هو) للريال، لأنه لم يتلق عرضا من النادي الذي يحلم منذ طفولته باللعب له". وقال "أوبا" هذا الصيف، وهو مصدوم "إنهم لا يريدونني". وتتساءل صحيفة "ديرفيستن" عن السبب وتقول إن أوباميانغ الآن في أفضل مستوى له في حياته. وتضيف "عاما بعد عام يتحسن ويصبح أكثر خطورة وفعالية وذكاء."
 
هل يتخلص ريال مدريد هذه المرة من "لعنة دورتموند"؟
 
وقد نجح النجم الغابوني الموسم الماضي في انتزاع لقب هداف الدوري الألماني من القناص البولندي ليفاندوفسكي، بعدما سجل 31 هدفا. كما أنه يتقدم عليه هذا الموسم أيضا حيث سجل حتى الآن بعد ست جولات ثمانية أهداف، بمعنى أنه يسجل كل 66.9 دقيقة، وهو معدل رائع، سبقه إليه رونالدو حينما كان في أحسن حالاته.

وتتساءل صحيفة "ديرفيستن": هل أوباميانغ أفضل من رونالدو؟ وترد بأنه يبدو حاليا أفضل من رونالدو، إذا ما قورن بأهدافه في الدوري المحلي وصدارة دورتموند للبطولة بينما يحتل الريال المركز الخامس في الليغا الإسبانية. غير أن المدرب الهولندي بيتر بوس، مدرب دورتموند يرفض المقارنة بين الأداء في الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا ويقول "كما أننا لدينا أوباميانغ، فإن الريال لديهم أيضا قناص، بإمكانه أن يسجل أهدافاً في أي وقت". وبالطبع يقصد بوس، النجم رونالدو.
 



تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: الموقع