إسبانيا تواصل زحفها نحو نهائيات أمم أوروبا 2020

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وسجل القائد سيرجيو راموس (29 من ركلة جزاء) وباكو ألكاسير (47) هدفي إسبانيا، وفلورين أندوني (59) هدف رومانيا. 

وهو الفوز الخامس توالياً لإسبانيا في 5 مباريات حتى الآن فعززت صدارتها للمجموعة برصيد 15 نقطة بفارق 5 نقاط أمام السويد التي تغلبت على مضيفتها جزر فارو 4-0 ، فيما تراجعت رومانيا إلى المركز الرابع بعدما تجمد رصيدها عند 7 نقاط بفارق نقطة واحدة خلف النروج التي تغلبت على مالطا 2-صفر. 

وخاضت إسبانيا المباراة بقيادة روبير مورينو الذي استلم المهمة قبل أسابيع قليلة بدلاً من لويس انريكي المتخلي عن منصبه في آذار/مارس بسبب مرض طفلته تشانا التي توفيت الأسبوع الماضي عن تسعة أعوام. 

ووقف الجميع دقيقة صمت تكريماً لنجلة أنريكي قبل المباراة التي كانت إسبانيا الطرف الأفضل أغلب فتراتها واستحوذ لاعبوها على الكرة وكان بإمكانهم حسمها بفارق كبير خصوصاً في الشوط الأول لولا تألق حارس المرمى سيبريان تاتاروسانو، قبل أن تعاني في الدقائق الأخيرة خصوصاً بعد طرد قطب دفاعها وريال سوسييداد دييغو يورنتي في الدقيقة 79. 

وكادت رومانيا تقلب الطاولة على إسبانيا في الدقائق الخمس الأخيرة لولا تألق حارس مرمى تشيلسي الإنكليزي كيبا أريثابالاغا الذي أنقذ مرماه من هدفين محققين. 

وكاد مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني باكو ألكاسير يفتتح التسجيل في الدقيقة السادسة بتسديدة زاحفة من داخل المنطقة أبعدها الحارس الروماني إلى ركنية (5)، ثم كان قائد ريال مدريد والمنتخب راموس يفعلها بضربة رأسية إثر ركلة ركنية بيد أن الحارس أبعدها في توقيت مناسب إلى ركنية (11). 

وتابع الحارس الروماني تألقه وأبعد تسديدة “على الطائر” لجوردي ألبا من داخل المنطقة إلى ركنية لم تثمر (13). 

ومنح الحكم الألماني دينيتس أيتيكين ركلة جزاء لإسبانيا في الدقيقة 27 إثر عرقلة داني سيبايوس، المعار من ريال مدريد إلى أرسنال الإنكليزي، داخل المنطقة فانبرى لها راموس على يسار الحارس (17). 

وهو الهدف الـ21 لراموس في 166 مباراة دولية وبات على بعد مباراة واحدة لمعادلة الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية الذي يملكه زميله السابق في النادي الملكي الحارس إيكر كاسياس. 

كما هو الهدف الرابع لراموس في التصفيات، وهو هداف منتخب بلاده بها. 

وأنقذ الحارس الروماني مرماه من هدف ثان بتصديه لتسديدة “على الطائر” من مسافة قريبة لرودريغو مورينو (35)، ثم تابع تألقه بإبعاده تسديدة باكو ألكاسير من مسافة قريبة إلى ركنية (37). 

وعززت إسبانيا تقدمها مطلع الشوط الثاني إثر هجمة منسقة أنهاها ألكاسير داخل المرمى الخالي من مسافة قريبة بعد تمريرة من ألبا (47). 

وقلص مهاجم ديبورتيفو لا كورونيا أندوني الفارق لرومانيا بضربة رأسية من مسافة قريبة (59). 

وتلقى المنتخب الإسباني ضربة موجعة بطرد مدافعه يورنتي إثر تدخل بحق جورجي بوشكاش إثر انفراد بالحارس كيبا فحصلت رومانيا على ركلة حرة مباشرة على مشارف منطقة الجزاء انبرى لها يانيس حاجي، نجح أسطورة كرة القدم الرومانية جورجي حاجي، لكنها ارتدت من الحائط البشري (79). 

وأنقذ كيبا مرماه من هدف التعادل في مناسبتين بتصديه لتسديدة بوشكاش من مسافة قريبة وتحويلها إلى ركنية (90+1)، ثم رأسية للاعب نفسه من مسافة قريبة أبعدها حارس مرمى تشيلسي بيسراه من باب المرمى فتهيأت أمام فلورين الذي سددها فوق الخشبات الثلاث والمرمى مشرع أمامه (90+2). 

وفي المجموعة ذاتها، فازت السويد على مضيفتها جزر فارو بأربعة أهداف لألكسندر إسحاق (12 و15) وفيكتور لينديلوف (23) وروبن كايسون (41)، والنروج على مالطا بهدفين نظيفين سجلهما ساندر بيرغ (34) وجوشوا كينغ (45).

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج