أخبار عاجلة
عصام عبد الفتاح: تجاوزات علاء عبد العال «مرفوضة» -

زوران: أستغرب منح عموري جائزة أفضل لاعب

زوران: أستغرب منح عموري جائزة أفضل لاعب
زوران: أستغرب منح عموري جائزة أفضل لاعب

اليكم تفاصيل هذا الخبر زوران: أستغرب منح عموري جائزة أفضل لاعب

عبّر مدرب فريق العين، الكرواتي زوران ماميتش، عن سعادته بتأهل فريقه إلى مرحلة المجموعات من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بعد الفوز على حساب المالكية البحريني في الدور التمهيدي، بهدفين دون رد، أول من أمس، لكنه في الوقت نفسه أبدى انزعاجه من الإصابة التي تعرض لها لاعبا الفريق عمر عبدالرحمن وأحمد برمان خلال المباراة، ما استدعى مغادرتهما للملعب تجنباً لتفاقم الإصابة.

الجماهير تنصف الشحات

منح الاتحاد الآسيوي جائزة نجومية المباراة لقائد الفريق، عمر عبدالرحمن «عموري»، في حين اختارت جماهير العين اللاعب المصري، حسين الشحات، في الاستفتاء الذي أجري عبر الحساب الرسمي للنادي في «تويتر» عقب اللقاء.

بيرغ سعيد بهدفه الآسيوي الأول

عبر لاعب فريق العين، السويدي ماركوس بيرغ، عن سعادته بتأهل فريقه لمرحلة المجموعات، وبتسجيله أول أهدافه الآسيوية مع فريق العين، معرباً عن أمله في أن يستمر في تسجيل الأهداف بصورة دائمة لمساعدة الفريق على تحقيق أهدافه في كل المنافسات التي يشاركون فيها، وقال في تصريحات صحافية عقب المباراة: «سعيد بالتأهل للمجموعات، وكذلك بالهدف الذي سجلته، نحن في وضع جيد حالياً في كل المنافسات، وعلينا التركيز في ما تبقى من المباريات المقبلة».

وقال زوران، في المؤتمر الصحافي عقب المباراة، إن عموري وبرمان في حاجة إلى الخضوع لأشعة مغناطيسية، للوقوف على تفاصيل الإصابة، والوقت الذي يحتاجان إليه من أجل العودة لتدريبات الفريق.

واستغرب المدرب من قرار الاتحاد الآسيوي منح «عموري» جائزة أفضل لاعب في المباراة، وقال: «لا أحب الخوض في مثل هذه الأمور، بعض اللاعبين كان أداؤهم جيداً وبعضهم كان مختلفاً، عموري منح الجائزة لكنه لم يكن في درجة الجاهزية المطلوب، وهو لاعب مهم بالنسبة للفريق، وإذا كان في يومه لظهرنا بصورة أقوى أمام المالكية».

ورداً على سؤال حول عدم الدفع بأحمد خليل في المباراة على الرغم من جاهزيته، قال: «اللاعب لم يشارك في مباريات عدة خلال الشهور الماضية، وشارك في المباريات الثلاث الأخيرة مع الفريق، لذلك فضلت الاحتفاظ به، وللسبب نفسه سحبت حسين الشحات، لأن الأخير شارك في دقائق كثيرة خلال مبارياتنا الماضية».

وحول تحضيرات فريقه لمرحلة دوري المجموعات وبداية المنافسة بلقاء الهلال السعودي في الرياض، أجاب زوران: «العين يمتلك أفضل العناصر، وأعتقد أنه سيكون جاهزاً لكل التحديات، لكن تركيزنا في الوقت الحالي منصبّ على مباراتنا المقبلة أمام عجمان في دوري الخليج العربي».

وفي المقابل، تحسر مدرب فريق المالكية، أحمد صالح الدخيل، على ضياع فرصة التأهل التاريخي لدوري المجموعات بدوري الأبطال، مؤكداً أن فريقه كان قريباً من تحقيق الحلم، خصوصاً مع الأداء الذي قدمه لاعبوه والفرص التي أوجدوها لكنها لم تصل لشباك فريق العين، واعتبر أن عامل الخبرة وفارق الإمكانات لعبا دوراً كبيراً في تحقيق العين نتيجة الفوز.

وقال الدخيل: «صحيح أننا خرجنا من البطولة، لكننا حصلنا على مكاسب عدة، أهمها الأداء الذي قدمه اللاعبون الشباب في المباراة، على الرغم من فارق الإمكانات، نحن فخورون بما قمنا به من محاولات للوصول للشباك، وبالتأكيد ستظل هذه المشاركة خالدة في تاريخ النادي، سنذهب لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي مرفوعي الرأس وسنحاول أن نصل لأبعد نقطة ممكنة».