في وداع غالي.. إنها نهاية رحلة وليست نهاية المطاف

أخبار الرياضة اليوم في وداع غالي.. إنها نهاية رحلة وليست نهاية المطاف

كثير من مارس الكرة وكثيرا من اغتنم من جراء احترافها ثروات طائلة وتغير حاله 180 درجة وأصبح وضعه الاجتماعي ميسورا وصاحب أرصدة بالبنوك ويقطن في أحياء راقية ويقتاد سيارات فارهة ويدير مشاريع استثمارية ولكنهم مروا علي سجلات الكرة المصرية دون أن يطرقوا أبواب مجدها او يحدثوا أثرا في نفوس عشاقها وكان مرورهم عديم الأثر لأن تكوين جيش من المحبين لا يناله إلا من أحبته الكر لوجود علاقة طردية بين من تحبه الكرة ويحبه جمهورها فإذا أحببتك الكرة حببت فيك عشاقها وإذا كرهتك فإنها تكره فيك عشاقها.

201804241045564556.jpg

وفي دائرة العشق والهوي تقع الكرة في حب من أمتعها وأغدق في إمتاع جماهيرها ، وتفتح ذراعيها لتحتضنه حبا وتدلله عشقا، هو حسام غالي وهو في عالم الكرة قمرا في ليلة التمام لما لا وهو من كرس حياته ليجعل المتعة واللذة دليله في ساحات الكرة وغايته في مشوار تعلقه بها وباتت العلاقة عشق متبادل بين العاشق «الكرة» والمعشوق «غالي».

b41dca2acf.jpg

بدأ غالي وعاش غالي ويرحل عن عالم الكرة غالي، إنه اسم علي مسمي فهو بدأ غاليا كونه لمع بقوة في صغره ووضح عليه منذ الصغر أنه ليس لاعبا عاديا بل مشروع أسطورة جديدة ستفني حياتها في سبيل إمتاع مريدي كرة القدم ومجاذيبها وفرض نفسه وسط الكبار مبكرا وذاع صيته وتلألأت صورته، وعاش غاليا رغم أنه قضي أكثر من نصف مشواره خارج المعبد الذي يهوي إليه المحبين ورسم بشخصيته ملامح أسطورة كروية ظاهرها قوة الشخصية والقيادة وباطنها الكاريزما والغيرة الشديدة علي المعبد، ورحل غاليا لأن مريديه لن ينسوا حجم بلاءه وتفانيه وإخلاصه وهي السمات التي تشكلت منها أنشودة العشق والهوي بين غالي ومحبيه.

4016069297.jpg

سيرحل غالي ولكن سيظل أثره باقيا، ستغيب شمسه عن الملاعب ولكن لن تغيب عن ذاكرة من أحبوه، وقد تعود شمسه للإشراق من مكان آخر سواء في مجال الإدارة الذي سيفتح ذراعيه لذوي الكاريزما أو التدريب الذي سيكتسب شخصية متفردة أو الإعلام الذي سيربح وجه سينمائي بخلفية رياضية مشرقة، وأينما ستكون قبلتك سينتظرك محبيك بطلتك البهية عليهم.

db7ef12422.jpg

 عشت غاليا في قلوب من أحببتهم فأحبوك ومن فرحتهم فغمرتهم أحزان فراقك ومن دافعت عن كبريائهم فلم يخذلوك.. ستعيش في أذهاننا كما سميت غاليا، إنها نهاية رحلة ولكنها ليست نهاية المطاف.. نراك في مكانة أعلي كما عودتنا يا غالي...

64ac8a59e3.jpg

 

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر في وداع غالي.. إنها نهاية رحلة وليست نهاية المطاف برجاء ابلاغنا او ترك تعليق فى الأسفل المصدر : سوبر كورة

السابق المنتخب الوطني يصل ميلانو ويتدرب في بيرجمو استعدادا لكولومبيا
التالى عاجل .. تشكيلة ليفربول الرسمية لمواجهة ريال مدريد في نهائي كييف