الفيفا يبدأ مناقشة مقترحين جديدين سيغيران وجه كرة القدم

بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، الإثنين، مناقشة مقترحين جديدين سيعيدان تشكيل كرة القدم على مستوى العالم وسيدران مليارات الدولارات على المنظمة الدولية.

وتقدم غياني إنفانتينو رئيس الفيفا بخطة طموح لإعادة تشكيل كأس العالم للأندية، إضافة إلى مسابقة جديدة لدوري الأمم.

وناقش هذه الخطط ممثلون عن الاتحادات القارية الـ 6 خلال اجتماع عُقد في مقر الفيفا، الإثنين.

ولم يكشف المسؤولون عن موعد نهائي للانتهاء من هذه المناقشات، لكن فيليبي موجيو الأمين العام لاتحاد أمريكا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي (كونكاكاف) قال إن “هناك حاجة ملحة للانتهاء من هذه الأمور للمضي قُدمًا”.

وكانت هذه الخطط عُرضت في بادئ الأمر على اجتماع مجلس الفيفا في بوغوتا في مارس الماضي.

وفي وقت سابق هذا الشهر قال إنفانتينو إن شركات أبدت اهتمامها بنسخة موسعة من كأس العالم للأندية، ملمحًا إلى أن الفيفا يتجه بالفعل إلى تبني نسخة أكبر من البطولة السنوية. وذكرت تقارير في صحيفتي “نيويورك تايمز” و”فايننشال تايمز” أن مجموعة من الشركات عرضت ما يصل إلى 25 مليار دولار لإقامة هذه البطولة إضافة إلى بطولات أخرى مقترحة.

وأضافت التقارير ان مستثمرين من الولايات المتحدة والصين واليابان والشرق الأوسط من بين أطراف اقترحت زيادة عدد فرق كأس العالم للأندية التي ينافس فيها أبطال القارات.

وأبلغ إنفانتينو الصحفيين على هامش المؤتمر السنوي لاتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم: “تحدثنا لعامين عن كأس عالم للأندية تضم 24 فريقًا وتكون أكثر شمولًا واحترامًا لجدول المباريات الدولية”.

وتابع “درسنا الأمر وتحدثنا مع مجلس الفيفا. نرغب في عمل شيء يحبه الناس وهناك شركات أبدت اهتمامها بالفعل وهي علامة جيدة”.

وتابع “السؤال الآن لا يتعلق بمنح المزيد من الأهمية للبطولة بل لماذا لم نفعل حتى الآن؟ لقد حان الوقت لذلك”.

وكأس العالم للأندية بطولة سنوية يشارك فيها 7 فرق بنظام خروج المغلوب.

والمغرب واليابان والامارات من بين الدول التي استضافت البطولة في السنوات الأخيرة.

ودوري الأمم ستكون نسخة عالمية من مسابقتين جديدتين استحدثهما الاتحاد الاوروبي واتحاد الكونكاكاف. وستنطلق البطولة مع فترة التوقف الدولية في سبتمبر 2018 وستضم جميع أعضاء الكونكاكاف وعددهم 41 من بينهم المكسيك والولايات المتحدة.

وستقسم الدول إلى 3 أقسام استنادًا على “المستوى الرياضي” مع وجود نظام للصعود والهبوط وستكون مؤهلة للكأس الذهبية.

وسيكون هذا النظام مشابهًا لبطولة دوري الأمم في أوروبا والتي ستبدأ أيضًا في سبتمبر لكن يُعتقد أن الدول الصغيرة بالمنطقة مثل جزر الكاريبي ستواجه مشكلة بسبب صعوبة الاشتراك في بطولة منتظمة.

السابق السعيد يهدي فريقه الفنلندي 120 ألف يورو
التالى جيرارد يوجه نصائح للاعبي ليفربول قبل نهائي دوري الأبطال