بكين تخفض رسوم واردات السيارات إلى 15% أول يوليو

بكين تخفض رسوم واردات السيارات إلى 15% أول يوليو
بكين تخفض رسوم واردات السيارات إلى 15% أول يوليو

-

إعداد- خالد بدر الدين:

خفضت اليوم شركة تيسلا الأمريكية للسيارات الكهربائية سعر موديل x الذى يبلغ ثمنه حوالى 140 ألف دولار والذى يتبعه فى السوق الصينية بحوالى 14 ألف دولار بعد أن أعلنت وزارة المالية الصينية عن تخفيض الرسوم المفروضة على واردات السيارات من 20 أو %25 حاليا إلى %15 و%6 للمكونات وقطع الغيار اعتبارا من 1 يوليو المقبل، فى إطار جهودها الرامية لفتح أسواقها بشكل أكبر وتحفيز عملية تطوير قطاع السيارات فى البلاد.

وذكرت وكالة «بلومبرج» أن قرار بكين خفض الرسوم الجمركية على واردات السيارات وقطع غيارها، والتى تطبقها منذ أكثر من عشر سنوات، ساعد على انتعاش أسعار أسهم شركات السيارات العالمية، من الهند وكوريا الجنوبية إلى الولايات المتحدة الأمريكية وحتى فرنسا وألمانيا، وإن كانت السيارات المستوردة تشكل حوالى %4.2 فقط من إجمالى مبيعات السيارات فىالصين التى بلغت العام الماضى 28.9 مليون وحدة.

وجاء إعلان بكين عزمها خفض الجمارك على السيارات المستوردة بعد أن أكد ستيفن منوتشين، وزير الخزانة الأمريكية تجميد التوترات التجارية المتبادلة مع حكومة بكين، بخصوص فرض رسوم مرتفعة على الوارادات، وأيضا بعد أن أعلنت وزارة الخارجية الصينية أن بكين لا تريد حربا تجارية مع الولايات المتحدة،  بعد أن اتفق أكبر اقتصادين فى العالم على تعليق تهديداتهما بفرض رسوم جمركية بينما يعملان على اتفاق تجارى أوسع نطاقا.

وساعدت الهدنة بين إدارة الرئيس دونالد ترامب  والمسئولين الصينيين بعد المفاوضات الجارية بينهما على إعلان "المالية الصينية" خفض الرسوم الجمركية، ومن ثم انتعاش أسعار أسهم شركات أمريكية مثل «تيسلا» و«فورد موتورط» وشركات أوروبية منها «مرسيدس» و«فولكس فاجن» وآسيوية مثل «تويوتا» و«هيونداى» وكذلك أسعار أسهم «تاتا موتورز» الهندية مالكة «جاجوار لاند روفر» البريطانية  و»BMW» و«بورش» الألمانيتين، والتى حققت هذا الأسبوع أكبر مكاسب يومية منذ أكثر من شهر.

ويستهدف إعلان بكين خفض التعريفات الجمركية تأكيد التزام الحكومة الصينية بتطبيق سياسة الانفتاح الاقتصادى، ردا على اتهامات إدارة ترامب بالحمائية التجارية، لدرجة أن بكين تعهدت بخفض حدود ملكية الدولة فى قطاع السيارات وقطاع البنوك، كما خفضت رسوم الاستيراد فى نوفمبر الماضى على حوالى 200 مجموعة من المنتجات الاستهلاكية، وأعلنت أنها ستنهى من أجل الصالح العام التحريات المرتبطة بمكافحة الإغراق والدعم التى تنفذها على واردات الذرة الأمريكية.

من ناحية أخرى، اقتربت اشنطن وبكين من التوصل إلى اتفاق لإلغاء قرار الولايات المتحدة منع شركاتها من بيع المكونات والبرمجيات إلى شركة «ZTE   كورب» الصينية للاتصالات، مقابل رفع الصين للرسوم الجمركية على منتجات زراعية تستوردها من الولايات المتحدة، و شراء المزيد من السلع الزراعية الأمريكية.

وكانت عقوبات أمريكية قد فرضت على «ZTE» المدرجة فى بورصة شنغهاى  لانتهاكها اتفاقا جرى  فى 2017 بعد أن  تبين أنها شحنت بضائع أمريكية إلى إيران وكوريا الشمالية،  بطريقة غير مشروعة  فى إطار تحقيق بدأ منذ عهد إدارة الرئيس الأمريكى باراك أوباما.

ومن المرجح أن يتم الانتهاء من الاتفاق الأمريكى الصينى قبل أو أثناء الزيارة المقررة لوزير التجارة الأمريكى ويلبور روس، إلى بكين الأسبوع القادم للمساعدة فى وضع اللمسات الأخيرة على اتفاق تجارى أوسع نطاقا لتجنب الحرب التجارية بين البلدين.

السابق فيديو.. عصام شلتوت يتحدث عن الظهور الأول للحكم المصرى جهاد جريشة فى المونديال
التالى ايهاب لهيطة : نتابع حالة صلاح مع ليفربول كل ثانية ..فيديو