أخبار عاجلة
Unregulated British firm Financial.org closes investors' accounts -
تونس بمهمة صعبة لإنقاذ "آمال العرب" في روسيا -

اليمن العربي: هل يعاد التصويت على استضافة الدوحة لمونديال 2022؟

اليمن العربي: هل يعاد التصويت على استضافة الدوحة لمونديال 2022؟
اليمن العربي: هل يعاد التصويت على استضافة الدوحة لمونديال 2022؟

-

اليكم تفاصيل هذا الخبر اليمن العربي: هل يعاد التصويت على استضافة الدوحة لمونديال 2022؟

دعا الاتحاد الدولي لكورة القدم "فيفا" الكونغرس العام للانعقاد قبل يومين من انطلاق مونديال روسيا المقرر في 14 يونيو (حزيران) المقبل لأجل الاقتراع على الملف المرشح لاستضافة نهائيات كأس العالم 2026، لكن خلف الكواليس كانت هناك تحركات وضغوط أوروبية لإعادة التصويت على مونديال 2022 بعد سيل الاتهامات التي انهالت على قطر بالفساد وتقديم رشى لأعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا لأجل الفوز بتنظيم هذا الحدث العالمي الكبير.

 

وكانت ألمانيا هي أبرز الدول الغربية التي طالبت بضرورة سحب تنظيم كأس العالم 2022 من قطر على وقع قضايا الفساد التي ضربت أرجاء الفيفا قبل 5 سنوات، واتهامات للإمارة الخليجية برشوة أعضاء اللجنة التنفيذية الذين اعترف كثير منهم بتلقي أموال ويخضعون حاليا للمحاكمة في الولايات المتحدة الأميركية. وانضم إلى الألمان منظمات عالمية مناهضة للفساد وأخرى حقوقية تطالب بحرمان قطر من تنظيم المونديال.

 

وفي السابق كان يحق لأربعة وعشرين عضواً باللجنة التنفيذية فقط التصويت على حق الاستضافة، ولكن بسبب القبض على معظم هؤلاء لتلقيهم رشى وصدور أحكام ضد بعضهم، يطالب كثيرون بإعادة عرض مونديال 2022 على الكونغرس العام لأجل التأكيد على سعي الفيفا لتنظيف صورته.

 

وفي حين طالب رينارد جريندل رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، بسحب التنظيم من قطر، دعت منظمة النزاهة الرياضية لعقد اجتماع في لندن الخميس المقبل للضغط على الفيفا لأجل التخلص من أثار الفساد الذي ضرب الاتحاد الدولي وتصحيح الأوضاع بسحب التنظيم من الإمارة الخليجية.

 

وأشارت مصادر إعلامية ألمانية إلى أن هناك اتجاهاً في الاتحاد الدولي للانصياع للضغوط لإعادة الاقتراع على مونديال 2022، من أجل تلميع صورته وتبرئة ذمته من حقبة السويسري جوزيف بلاتر (رئيس الفيفا السابق) التي تفشى فيها الفساد.

 

وإلى جانب اعتراف جياني إنفانتينو رئيس الفيفا خلال الإعلان عن نتائج المجموعات المشاركة في كأس العالم 2018: «مع كامل الأسف هناك ماضٍ سيئ، ويجب أن نتعلم من ذلك والتركيز على القادم»، يلوح في الأفق أن الاتحاد الدولي لن يقف أمام الضغط الدولي في حال كان هناك إجماع على التصويت مجددا على مونديال قطر.

 

وبحسب مصادر إعلامية فإن هذه التسريبات تتماشى مع ما سبق ونشرته مجلة فوكس الألمانية بأن اعتماد «الفيفا» للإجراءات الجديدة التي تعطي الحق لجميع أعضاء الكونغرس العام البالغ عددهم 211 عضوا، التصويت على ملفات الدول الراغبة باستضافة الحدث العالمي وسيتم اعتمادها على تنظيم مونديال 2026، هناك اتجاه لإقرارها أيضا على مونديال 2022 في ظل اتهامات الفساد التي شابت عملية التصويت قبل 8 سنوات.

 

وبمعزل عن اتهامات الفساد والرشى أثيرت حالة من الجدل حول «تقرير مخاطر» الذي يفيد بأن هناك «خطرا سياسيا متزايدا من احتمال عدم قدرة قطر على استضافة نهائيات كأس العالم عام 2022».

 

وتعمل الدراسة، التي أجرتها مؤسسة «كورنرستون غلوبال» للاستشارات الإدارية، على تقييم تأثير الأزمة الدبلوماسية الحالية بين الإمارة الصغيرة والدول المجاورة لها. ويأتي ذلك في ظل الدعاوي المتتالية من المنظمات الحقوقية ضد قطر بسبب سوء معاملة العمال القائمين على تشييد منشآت المونديال.

 

وطبقا لمجلة فوكس فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم اتخذ قراره وسيفاجئ العالم بقرار الاقتراع الجديد على مونديال قطر خلال اجتماع الكونغرس العام الشهر المقبل.

 

وكان تقرير سري نشرته «بي بي سي» قد حذر الشركات التي تعمل في بناء منشآت كأس العالم 2022 في قطر، مشيراً إلى أنه من الممكن سحب تنظيم المونديال بأي لحظة، خصوصاً بعد مقاطعة السعودية، والإمارات، والبحرين ومصر السياسية للدوحة صيف العام الماضي.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر اليمن العربي: هل يعاد التصويت على استضافة الدوحة لمونديال 2022؟ برجاء ابلاغنا او ترك تعليق فى الأسفل المصدر : اليمن العربي

السابق جريزمان يضع شرط وحيد للموافقة على البقاء في أتليتكو مدريد
التالى بيليه يشكك في إمكانية تتويج البرازيل بالمونديال