أخبار عاجلة
«سفينة الكنز» تثير شكوك أكاديميين كوريين -
قمة هلسنكي لم تتوسع في القضايا الساخنة -

شوبارد يطلق كلاسيكية في الذكرى السنوية لمسيرة ميلي ميجليا

انطلقت النسخة رقم 36 من “La corsa la più bella del mondo” تحت السماء الصافية في إيطاليا، حيث أن أكثر من 400 سيارة كلاسيكية، انطلقوا من مدينتى فينيسيا وبريشيا، مروراً بأكثر من 30 مدينة إيطالية، مثل روما، سيينا، سان مارينو، بارما، ميلان وبيرجامو جميعم كانوا في الطريق قبل العودة مرة أخرى لضربة البداية في فينيسيا، السيارة الأولى كانت BMW 328 موديل 1938، غادرت من منحدر الطريق المنحدر في فينيسيا، تقود مئات السيارات الكلاسيكية الرائعة، لحدث لا يصدق من خلال أعظم المناظر الطبيعية في إيطاليا.

تم انشاء هذا الحدث خصيصاً للسيارات الكلاسيكية والعتيقة ، ويعد واحداً من أقدم مسابقات السيارات في العالم. بدأت Mille Miglia في عام 1927 ،  حيث شهدت على24 سباقاً مرة منذ عام 1957 وحققت شهرة عالمية في السيارات الرياضية الفاخرة مثل Alfa Romeo و BMW و Ferrari و Maserati و Porsche. 

وانطلقت مسابقة 1,743 كيلو متراً بشكلٍ منتظم منذ عام 1977، مما يعني أنه أصبح الآن مسيرة أكثر من السباق ، حيث يحافظ السائقون على متوسط السرعة طوال الوقت. هذا الحدث الذي تم فتحه فقط للسيارات التي تم إنتاجها قبل عام 1957 وتم اختيارها من النماذج التي شاركت في المسيرة الأصلية.

واصطف الآلاف من المشاهدين في شوارع بريشيا الإيطالية لمشاهدة العديد من السائقين في سباق هذا العام، حيث تواجد أكثر من 40 جنسية مختلفة ، من القارات الخمس. قاد السائق الأسطوري جاكي إيك إلى جانب كارل فريدريك شوفيل في سيارة Porsche 550A Spyder RS الكلاسيكية المذهلة – على سبيل الإعارة من متحف Porsche. تم إنشاء السيارة خصيصاً في عام 1956 وكان مخطط لها أن تترك بصمتها على تاريخ السيارات الرياضية.

إن ميلي ميجليا هي قصة شغف عائلية لـ آل Scheufele، جميع أفراد الأسرة قد شاركوا أو حضروا المسيرة تحت علم Maison Chopard. الاجتماع السنوي هو اجتماع يتطلب الكثير من الاهتمام والتركيز المستمر من أجل قيادة سيارة إلى النصر.

 شوبارد هى شركة ساعات عالمية و الشريك التاريخي لحدث السيارات الكلاسيكية الأسطورية منذ عام 1988. 2018 شهد شوبارد الاحتفال بشراكته الثلاثين مع ميلي ميجليا. حضر العديد من أصدقاء العلامة التجارية سباق 2018 منهم الممثل أدريان برودي، الذي شارك سائق بورشه تيمو بيرنهارد في المركز 301 على منحدر فيالي فينيسيا في سيارة بورش 356 في عام 1955. في المجموع، أخذت شوبارد ما لا يقل عن خمس سيارات إلى خط البداية. قاد ألبرت كاريراس ، ابن التاجر الشهير خوسيه كاريراس السباق مع مساعده جوردي باسكال في مرسيدس بنز 300 SL، المملوكة لعائلة Scheufele.

A43D1A2A-04C4-4259-8302-F9EC29902A2C

العلاقات الوثيقة بين شوبارد وميلي ميجليا تنبع من تاريخ مشترك بدأ منذ 30 عاما. وُلد الاتصال الأول من شغف شخصي للسيارات الكلاسيكية من قبل كارل فريدريك شوفيل. تحت قيادته أصبح شوبارد الراعي الرئيسي ل ميلي ميجليا في عام 1988 وكان صانع الساعات من أوائل العلامات التجارية التي ربطت اسمها مع عالم السيارات. بالنسبة إلى Scheufele ، فإن الروابط طبيعية تمامًا، قائلا في الحدث “فغالباً ما يكون لدى محبي السيارات الفاخرة ضعف كبير في الساعات الثمينة والعكس. الدقة الفائقة والأناقة الرياضية مهمة في كلا المجالين “. صوت المحركات جيدة الصنع، روائح المطاط على المدرج الساخن هي بالتأكيد على النقيض من صناعة الساعات، ومع ذلك ، يكشف الفحص الدقيق عن عدد من العوامل المشتركة بين العالمين ، بما في ذلك العلاقة مع الوقت ، والشغف بالهندسة الميكانيكية الدقيقة ، والحاجة إلى التركيز المستمر.

يوم السبت ، هتف المشجعون عندما تجاوزت أول سيارة خط النهاية في Viale Venezia ، والفريق الفائز من Juan Tonconogy و Barbara Ruffini ، أنهوا المسيرة بـ 74،108 نقطة. بدأ الفريق الأرجنتيني في المركز 85 بقيادة ألفا روميو 6C 1500 GS “Testa Fissa” من عام 1933. في المركز الثاني ذهب إلى Giovanni Moceri و Daniele Bonetti من إيطاليا في Alfa Romeo 65 1500 SS من 1928 مع 73،714 نقطة. أما الثنائي الثالث الذي وصل إلى المنصة فكان أندريا فيسكو وأندريا غوريني في 1929 ألفا روميو 6C 1750 زاجاتو الجميلة ، حيث بلغ مجموع النقاط 73،327 نقطة. وكانت شركة السيارات الأكثر تمثيلاً في الحدث هي شركة فيات بـ 49 سيارة ، تلتها ألفا روميو برقم 48 ، وجاغوار مع 35 ومرسيدس-بنز مع 33 سيارة.

مجموعة شوبارد

A378AEAD-71CA-4FFC-BAAE-F25FF73A509A

شهد هذا العام ارتفاعاً في عدد ساعات طراز ميلي ميجليا، حيث تم إطلاق عدد من طرازات ساعة ميلي ميجليا الخاصة ، مع بطانة مطاطية مستوحاة من إطارات Dunlop من ستينيات القرن الماضي.

اصدار ميلي ميجليا 2018 للسباق

ساعة 42mm الأنيقة من الفولاذ المقاوم للصدأ ، مجهزة بحركة كرونوغراف ميكانيكية مع لف تلقائي. يتم تقديم الساعة على سوار العجل الأسود مع خياطة حمراء وبطانة من المطاط الأسود. فقط 1000 قطعة متوفرة.

ألوان سباق ميلي ميجليا

319D82B6-392B-42B7-BD8F-43D9791F93E1
نسخة مدهشة مذهلة بحجم 42 ملم ساعة من الفولاذ المقاوم للصدأ تتميز بلوحة مطلية باللون الأبيض المطلي باللون الأبيض. يتم تقديمه على سوار من جلد العجل الأسود مع خياطة خضراء وبطانة من المطاط الأسود. فقط 300 قطعة متوفرة.

ميلي ميغليا GTS المتحكمة في الطاقة
ساعة 43mm من التيتانيوم تتميز بقطعة من حجر الروثنيوم الرمادي المصنوع من أنثراسايت ومزودة بحركة ميكانيكية مع لف تلقائي. يتم تقديم الساعة على سوار من نسيج Cordura الرمادي. فقط 1000 قطعة متوفرة.

السابق السعودية.. توجه ضربة موجعة لقطر وتكسر احتكارها لنقل كأس العالم وتطلق اربعة قنوات رياضية جديدة (القنوات الناقلة المجانية )
التالى نهائي دوري الأبطال: كاريوس عانى من ارتجاج في الدماغ بعد تدخل من راموس