«F2M»: «جولف» و«بولو» و«رينو كليو» تتصدر مبيعات أوروبا

■ فورد «F SERIES» و«شيفروليه سيلفيرادو» و«رام بيك آب» الأعلى فى أمريكا

خالد بدر الدين
 
استحوذت الموديلات الألمانية والفرنسية على أعلى مبيعات للسيارات فى أوروبا خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الجارى، فيما حققت الموديلات الأمريكية أعلى المبيعات فى السوق الأمريكية، لتتفوق على السيارات المستوردة، ولتؤكد أن المستهلكين يفضلون عادة شركاتهم الوطنية.

واحتلت موديلات «فولكس فاجن جولف» و«بولو» المركزين الأول و الثانى فى قائمة وكالة فوكس “تو موف F2M”الأمريكية لأبحاث أسواق السيارات العالمية لأفضل 10 سيارات مبيعا، بينما جاءت “رينو كليو” فى المركز الثالث، كما ظهرت موديلات شركتى فورد وجنرال موتورز الأمريكية فى المراكز الثلاثة الأولى فى قائمة أفضل السيارات مبيعا بالسوق الأمريكية.

وذكرت وكالة «F2M» أن «فولكس فاجن جولف» تصدرت المبيعات منذ يناير الماضى وحتى نهاية مايو الماضى، للعام الـ 44 على التوالى فى أسواق 44 دولة أوروبية، وخارجها، لتصل مبيعاتها إلى أكثر من 242 ألفا و 740 وحدة، بزيادة %8.1 عن مبيعاتها خلال الشهور نفسها من العام الماضى.

واحتلت “فولكس فاجن بولو” المركز الثانى161 ألفا و 160 وحدة خلال الشهر الخمسة الماضية، لتظهر فى المركز الثانى، وإن كانت بانخفاض %3.6 عن مبيعاتها خلال الفترة نفسها من العام الماضى وبعدها “رينو كليو” بمبيعات 160 ألفا و 952 وحدة وبزيادة %0.3 عن مبيعاتها خلال الشهور نفسها.

وجاءت موديلات “فورد فيستا” الأمريكية فى المركز الرابع بنحو 135 ألفا و 920 وحدة، ولكن أيضا بانخفاض %4 وبعدها “نيسان قشقاى” اليابانية بأكثر من 132 ألفا و 80 وحدة، ثم “سكودا أوكتافيا” بحوالى 125 ألفا و 470 وحدة، بينما ظهرت مجموعة «فولكس فاجن» مرة ثالثة فى هذه القائمة بموديلات «تيجوان» التى احتلت المركز السابع بمبيعات أكثر من 101 ألف وحدة، غير أنها تراجعت أيضا بنحو %3.7 عن مبيعاتها خلال الشهور نفسها من العام الماضى.

أما شركة “فورد” الأمريكية فقد شاركت فى موديلات “فوكاس” مرة ثانية فى هذه القائمة لتحتل المركز الثامن بمبيعات 116 ألفا   و 897 وحدة، وبارتفاع %3.7 عن مبيعاتها خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الماضى، ثم “بيجو 208” التى باعت حوالى 113 ألف وحدة وبزيادة 2.9 % وأخيرا “سيتروين C3 “ بأكثر من 101 ألف وحدة، ولكن بهبوط %3.7 عن مبيعاتها خلال الفترة نفسها.

ولم تظهر أى موديلات لشركة “أوبل” الألمانية فى قائمة أفضل 10 سيارات مبيعا هذا العام، وكانت “أوبل كورسا” هى أول موديل يظهر بعد العشر الأوائل لتأتى فى المركز 11 بينما كانت شركة “فيات” الإيطالية خارج هذه القائمة أيضا رغم أن فيات 500 تشتهر بأنها أفضل موديل إيطالى فى أوروبا، ولكنه جاء فى المركز العشرين.

واعتمدت وكالة “فوكاس تو موف” فى بياناتها على بيانات من رابطة مصنعى السيارات الأوروبية، ومن رابطة صناع السيارات فى كل دولة من دول أوروبا خلال الشهور الخمسة الماضية.

ولاحظت وكالة “فوكاس تو موف” إن قائمة أفضل 10 سيارات مبيعا فى السوق الأمريكية لم تضم أى موديلات أوروبية، وسيطرت عليها الشركات الأمريكية ولاسيما “فورد” و”جنرال موتورز” لترتفع مبيعات السيارات فى السوق الأمريكية بأكثر من %3.1 خلال الشهور الخمسة الماضية لتتجاوز 7 ملايين وحدة لتسجل رقما قياسيا جديدا هذا العام.

واحتلت الموديلات الأمريكية المراكز الثلاثة الأولى التى تصدرتها “فورد F SERIES” بمبيعات أكثر من 371 ألفا و 930 وحدة وبزيادة %11.3 عن مبيعاتها خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الماضى، وبعدها “شيفروليه سيلفيرادو” بحوالى 234 ألفا و 500 وحدة وبارتفاع كبير بلغ %23.2 ثم “رام بيك آب” بأكثر من 1898 ألفا و 990 وحدة، ولكن بمكسب أقل %4.3 عن مبيعات الشهور نفسها من العام الماضى.

وأظهرت الشركات اليابانية فى كل المراكز التالية من الرابع حتى الثامن، بموديلاتها المبتكرة و الرخيصة نسبيا التى يفضلها المستهلك الأمريكى، ولاسيما “نيسان روج” التى سجلت مبيعاتها 178 ألفا و 200 وحدة، بارتفاع تجاوز %18.

وشاركت “تويوتا” اليابانية بموديلات “RAV4” و”كامرى” و”كوروللا” فى المركزين الخامس والسادس والعاشر وبمبيعات حوالى 160 ألف و 670 وحدة و 150 ألفا و 580 وحدة و 133 ألفا و 294 وحدة على الترتيب.

وظهرت أيضا شركة هوندا اليابانية فى المركزين السابع والثامن بموديلات “هوندا CRV” و “سيفيك” بمبيعات أكثر من  146 ألفا و 270 وحدة للأولى و 144 ألفا و 890 وحدة للثانية، وبزيادة %11.6 و 7.4 على الترتيب عن مبيعاتهما خلال الشهور الخمسة نفسها من العام الماضى.

وقفزت مبيعات “شيفروليه إيكوينوكس” التى تنتجها وحدة شيفروليه التابعة لمجموعة جنرال موتورز بحوالى %33.7 خلال الشهور الخامسة الماضية لتتجاوز 139 ألفا و 410 وحدات لتأتى فى المركز التاسع.

 

  

السابق اليويفا يدفع باريس لبيع أبرز لاعبيه لتجنب العقوبات
التالى تفاصيل توفير يصل لـ 60 % للسيارات الكهربائية المرتقب طرحها