مباراة الزمالك وبتروجت.. 5 أمور أفسدت الظهور الأول للسويسري كريستيان غروس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

لم تكن جماهير نادي الزمالك تتوقع هذا الأداء الباهت الذي قدمه فريقها في مباراته الأولى مع مدربه الجديد السويسري كريستيان جروس أمام بتروجت في الجولة الأولى للدوري المصري والتي انتهت بالتعادل دون أهداف.

وقدم لاعبو الفريق الأبيض عرضًا هزيلًا رغم ظهور اللاعب المغربي حميد أحداد بجانب الثنائي العائد من الإعارة محمود عبدالمنعم كهربا ومصطفى فتحي.

وتستعرض “إرم نيوز” في التقرير التالي أبرز الأمور التي أفسدت الظهور الأول للزمالك مع السويسري كريستيان غروس:

غياب الانسجام

غاب الانسجام عن لاعبي الزمالك بشكل واضح رغم أن جروس تعمد بداية المباراة بتشكيلة مقاربة لآخر تشكيل لعب به الفريق الأبيض في نهائي كأس مصر فلم يلعب من الجدد سوى محمود عبدالمنعم كهربا فقط في الشوط الأول.

ولم يلعب الزمالك بشكل جماعي أو تمريرات متبادلة ولم يقدم الفريق الأبيض جملًا تكتيكية بل أغلب التمريرات اعتمدت على الكرات الطولية.

وأكد أشرف قاسم مدافع الزمالك الأسبق لإرم نيوز” أن الوقت مازال مبكرًا لتقييم تجربة جروس ولكن اللقاء الأول كشف أن الفريق مازال يحتاج إلى 7 مباريات على الأقل للوصول إلى مرحلة الانسجام المطلوبة.

وأضاف: “ضيق الوقت وضغط المباريات سيكون عقبة مهمة أمام الزمالك وهو أمر يجب أن تدركه الجماهير”.

ضعف العامل البدني

أظهر لاعبو الزمالك ضعفًا واضحًا في العامل البدني خاصة أن الفريق الأبيض لم يستطع تقديم أداء جيد بعوامل السرعة والضغط والالتحامات المطلوبة.

وانخفض عطاء عدد من اللاعبين في الشوط الثاني خاصة كهربا وأيمن حفني وكاسونغو وهو الأمر الذي أدى لضياع الفوز على الزمالك.

خطة غروس

اعتمد جروس على خطة 4-1-4-1 وهو تغيير لم يستجب له لاعبو الزمالك سواء على المستوى الدفاعي أو الهجومي.

أخطأ دفاع الزمالك في عدة كرات خاصة في الشوط الأول وهو ما أنقذه الحارس محمود عبدالرحيم جنش بينما غابت الفاعلية والخطورة عن أداء اللاعبين هجوميًا بل حدث ازدواج في الأدوار بين يوسف أوباما ومحمود كهربا عطل الثنائي.

أين انطلاقات النقاز؟

غابت انطلاقات التونسي حمدي النقاز الظهير الأيمن أحد أفضل لاعبي الزمالك في الموسم الماضي بسبب تكليفه بواجبات دفاعية على مدار شوطي المباراة.

ونجح طارق يحيى في إيقاف انطلاقات النقاز من خلال وجود اللاعب الموهوب أحمد عبدالرحمن زولا الجناح الأيسر السريع الذي تألق في المباراة ولم يظهر ظهير الزمالك هجوميًا سوى بعد خروج زولا.

زيزو وحده لا يكفي

أظهرت مباراة بتروجت أن وجود محمود عبدالعزيز “زيزو” وحده كلاعب وسط ارتكاز لا يكفي.

وعانى الزمالك مع وجود زيزو وحيدًا في وسط الملعب وهو الأمر الذي يفرض إشراك لاعب ارتكاز آخر بجواره.

أخبار ذات صلة

0 تعليق