تعرفي على فائدة أخذ عينة الدم من الكعب المولود

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عينة الدم من كعب المولود تؤخذ من اليوم الثالث إلى العاشر من عمر الطفل، للاكتشاف المبكر لنقص هرمون الغدة الدرقية، وهى حالة تحدث نتيجة نقص خلقى فى هذا الهرمون.

قال أخصائي طب الأطفال د. محمد دسوقي، إنه نقص هرمون الغدة الدرقية يحدث لطفل واحد من كل اربعة آلاف مولود وإذا لم يتم اكتشافه وعلاجه منذ الولادة تؤدى إلى قصور دائم فى النمو العقلى والجسدي، وتعد خطورة هذا المرض أنه عادة لا تظهر له أعراض عند الولادة أو خلال الشهور الأولى من العمر وبالتالى يحدث التخلف العقلى الذى لا يمكن علاجه إذا لم يتم اكتشاف الحالة وعلاجها مبكرا.

وأشار إلى إنه فى حالة اكتشاف حالة يتم ابلاغ ولى الأمر ويبدأ العلاج والمتابعة فورا والعلاج بسيط ورخيص وفعال والطفل الذي يتناول علاجه مبكرا ينمو بشكل طبيعي جدا مثل أي طفل طبيعي، مضيفا أنه حديثا ومن نفس عينة الدم يتم الكشف أيضا عن مرض فينيل كيتونوريا (Phenyl ketonuria) وهو مرض وراثى يحدث فيه خلل في التمثيل الغذائى يؤدى إلى تخلف عقلى إذا لم يتم اكتشافه وعلاجه منذ الولادة والعلاج يشمل نظام غذائى خاص يستمر عليه الطفل طول العمر.

وأوضح أنه إذا تم أخذ عينة من كعب الطفل ولم يتصل أحد من الوحدة الصحية بكم يصبح الطفل سليم، وفي حالة الطفل تأخر عن ميعاد أخد عينة الكعب أو لم يعملها لأي سبب توجهى لطبيب الأطفال فورا سيكتب التحليل للطفل ويعمل في معمل خارجي للاطمئنان علي الطفل.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر تعرفي على فائدة أخذ عينة الدم من الكعب المولود برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : أخبار اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق