صورة للفلسطينية ليلى خالد تجبر جامعة أمريكية على الاعتذار لليهود

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اعتذرت جامعة ولاية سان دييجو الأمريكية عن نشرها صورة للفلسطينية ليلى خالد في النشرة الأسبوعية التي وزعتها على عشرات الآلاف من طلابها.

 

وتضمنت النشرة التي وزعتها الجامعة صورة لليلي خالد وهي تحمل مسدساً وكتب بجانبها شعار "من النهر إلى البحر ، ستكون فلسطين حرة".

 

ولفتت القناة العبرية السابعة أن اعتذار الجامعة صدر بعد شكاوى تقدم بها طلاب ونشطاء يهود وأمريكيين.

 

وقالت الجامعة في بيانها: "الصورة التي نشرت مع النص وما توحي به تعبر عن الكراهية تجاه اليهود وتتناقض مع قيم الجامعة التي تشجع وتعزز بيئة الاتصال... نعتذر لكل من تضرر من ذلك يهودي أو غير ذلك".

 

ليلى خالد مقاتلة فلسطينية ضد "إسرائيل"، اتخذت الاسم الحركي لها شادية أبو غزالة تيمناً بأول مناضلة فلسطينية ارتقت شهيدة بعد حرب 1967.

 

ليلى خالد من مواليد مدينة حيفا شمال فلسطين العام 1944 وعضوة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وتعتبر أول امرأة تقوم بخطف طائرة، في آب/أغسطس 1969 حيث قامت بخطف طائرة شركة العال الإسرائيلية وتحويل مسارها إلى سورية،بهدف إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين.

 

وبعد فترة قامت خالد بخطف طائرة TWA الأمريكية التي هبطت في لندن وألقي القبض عليها وأفرج عنها بعد ذلك وتعيش الآن في الأردن مع زوجها ووولديها، وهي حاليا عضو في المجلس الوطني الفلسطيني.

 

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر صورة للفلسطينية ليلى خالد تجبر جامعة أمريكية على الاعتذار لليهود برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : بوابة الفجر

أخبار ذات صلة

0 تعليق