آلاف من "السترات الصفراء" يتظاهرون في فرنسا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر آلاف من "السترات الصفراء" يتظاهرون في فرنسا

آلاف من "السترات الصفراء" يتظاهرون في فرنسا

نشر بوساطة أف في المدينة يوم 02 - 06 - 2019

1633816
تظاهر بضعة آلاف من محتجي "السترات الصفراء" في أجواء هادئة في فرنسا، وذلك خلال السبت ال29 على التوالي منذ بدء الحراك الذي بات جليًا أنّ المشاركة فيه إلى تراجع متواصل. وأشارت أرقام وزارة الداخلية التي يشكك بها المحتجون، إلى تظاهر 2600 شخص في كافة أنحاء فرنسا، بينهم 1300 في باريس، أي أدنى بقليل من الأسبوع الماضي.
ورفع المحتجون لافتات ورددوا شعارات "عدالة اجتماعية، عدالة ضريبية" و"ضدّ الرأسمالية"، و"لعالم أفضل، ماكرون استقل". وانطلقت هذه الحركة غير المسبوقة بسبب الغضب من الضرائب وضد السياسة الاجتماعية للحكومة، ثم تحوّلت إلى حراك متعدد الأوجه.
غير أنّ بعض المحتجين باتوا لا يترددون في إبداء استيائهم، مثل جوزيان التي شاركت في الاحتجاجات منذ أيامها الأولى في شهر تشرين نوفمبر، وواكبت تظاهرات مدينة تولوز (جنوب-غرب)، إحدى معاقل الحراك حيث تراجع تحرّك السبت إلى بضع مئات. وتشير المرأة المتقاعدة إلى أنّ "هذه المرة الأولى التي يشارك خلالها عدد قليل في تولوز، وهذا يؤلم قلبي. السلطات قوية جدًا، في المحصلة لم نحقق شيئًا فضلاً عن أننا نتلقى الشتائم والضرب".
وبعد أشهر من التحركات المتنوعة التي استقطبت عشرات الآلاف من المتظاهرين الذين فاق عددهم في بعض المرات 280 ألف شخص، بدأ التحرك بالتراجع في الأسابيع الأخيرة. وفي 18 مايو، بلغ عدد المحتجين في كل أنحاء فرنسا 15500 شخص، وفي 25 مايو انخفض عدد المتظاهرين إلى 12500 شخص. غير أنّ عددًا من المتظاهرين الذين التقتهم فرانس برس بين الحشود، لا يزالون يتحلوّن بالأمل.
تقول ساندرين العاملة المنزلية، البالغة من العمر 53 عامًا والمشاركة في تحركات باريس، "لم نتخلَ عن شيء! وسائل الإعلام تقول إن الحراك قد انتهى لكن هذا غير صحيح". وتضيف "نحن مقاومون عنيدون. ربما حصل تراجع في الصيف لكن بدءًا من سبتمبر ستنطلق الحركة من جديد". من جانبه يعتبر لوكا البالغ من العمر 48 عامًا والذي يشارك أيضًا في احتجاجات باريس، أنّ "الحراك سيستمر"، ويتوقع "تشكيل منظمات ديموقراطية مباشرة على المدى البعيد، تكون على المستويات المحلية" ومنبثقة من الحراك. أما الأستاذ المتقاعد جان-مارك (64 عامًا) الآتي من مدينة كريون في ضواحي بوردو (جنوب غرب)، فيرى أنّ "الاستمرار يتطلب الذهاب أبعد، التفكير سياسيًا نوعًا ما، إضافة إلى هيكلة الزخم الذي كان للسترات الصفراء. ولكن ضمن حزب، في كل الأحوال".
ويعتبر أنّ "التدابير الضعيفة التي اتخذتها الحكومة، مكّنت من مدّ البعض بقليل من الأوكسيجن، غير أنّ المعاناة لا تزال قائمة. أرى يوميًا أناسًا وصلوا إلى حدّ الغليان". وكانت الصورة مماثلة في مدينة مونبولييه (جونب-شرق) بالنسبة إلى أريك (61 عاماً). يقول "كبرت في مساكن أصحاب الدخل المحدود. مذ كنت صغيرًا وأنا ألاحظ الفروقات. أنتمي إلى السترات الصفراء مذ ولدت، وسأبقى كذلك لكثير من الوقت".
علاوة على ذلك، يستنكر كل المحتجين "قمع الشرطة". وفي السياق أكد مدعي عام باريس هذا الأسبوع أنه ستتم محاكمة رجال شرطة بسبب استخدام العنف خلال التظاهرات، ما أثار غضب نقابات الشرطة. ومنذ بدء الحراك في 17 نوفمبر، جرح 2448 متظاهرًا بعضهم فقدوا عينًا أو يدًا، بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية في 13 مايو، بينما جرح 1797 عنصرًا من القوات الأمنية.



نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر آلاف من "السترات الصفراء" يتظاهرون في فرنسا برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : سعورس

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج