وسائل الإعلام الحكومية الصينية تحث على العمل والدعم الصوتي لشرطة هونج كونج بعد الاشتباكات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

دعت وسائل الإعلام الحكومية الصينية بكين اليوم الأربعاء، إلى التعامل مع الاحتجاجات في هونج كونج بشكل أكثر حسمًا بعد أن تعرض صحفي من واحدة من أكبر الصحف الصينية المدعومة من قبل الحكومة للوقوع في اشتباكات الليلة الماضية.

كما تشكل العشرة أسابيع من المصادمات العنيفة المتزايدة بين الشرطة والمتظاهرين المؤيدين للديمقراطية، الغاضبين من تآكل الحريات المتصورة، واحدة من أكبر التحديات التي يواجهها الرئيس الصيني شي جين بينغ منذ توليه السلطة في عام 2012.

واشتبك المتظاهرون وشرطة مكافحة الشغب في مطار هونج كونج في وقت متأخر يوم الثلاثاء بعد إلغاء الرحلات لليوم الثاني، واحتجز المتظاهرون في وقت ما رجلًا وصفته وسائل الإعلام الصينية بأنه مراسل لجريدة جلوبال تايمز الصينية.

وقال تعليق على الصفحة الأولى على الطبعة الخارجية لصحيفة الشعب اليومية في الحزب الشيوعي اليوم الأربعاء إن هونج كونج قد وصلت إلى منعطف حرج.

وقالت "استخدام سيف القانون لوقف العنف واستعادة النظام هو المهمة الأكثر أهمية وإلحاحا بالنسبة لهونج كونج!"

وقال تعليق آخر لباحث في جامعة شينزين، نشرته صحيفة تشاينا ديلي، إنه يتعين على الحكومة المركزية التعامل مع قضايا هونج كونج بشكل أكثر حسما.

كما يقول المتظاهرون إنهم يكافحون تآكل ترتيب "دولة واحدة ونظامان" الذي تضمن بعض الاستقلال الذاتي لهونج كونج بعد أن استعادتها الصين من بريطانيا عام 1997.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على موقع تويتر خلال الليل إن الحكومة الصينية تنقل قواتها إلى الحدود مع هونج كونج وحث على الهدوء.

ومع ذلك، فإن وسائل الإعلام الحكومية الصينية لم تصل إلى حد الدعوة للعمل العسكري للتعامل مع الاحتجاجات.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر وسائل الإعلام الحكومية الصينية تحث على العمل والدعم الصوتي لشرطة هونج كونج بعد الاشتباكات برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : بوابة الفجر

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج