دي ميستورا يمدد المفاوضات السورية مؤكدا عدم مناقشة مسألة الرئاسة

دي ميستورا يمدد المفاوضات السورية مؤكدا عدم مناقشة مسألة الرئاسة
دي ميستورا يمدد المفاوضات السورية مؤكدا عدم مناقشة مسألة الرئاسة

اليكم تفاصيل هذا الخبر دي ميستورا يمدد المفاوضات السورية مؤكدا عدم مناقشة مسألة الرئاسة

أعلن الموفد الدولي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا أمس الخميس تمديد الجولة الراهنة من المفاوضات السورية حتى منتصف الشهر المقبل، مؤكدًا أن عدم مناقشة مسألة الرئاسة خلال المحادثات، وعقد دي ميستورا الخميس اجتماعين متوازيين مع وفدي الحكومة والمعارضة في مقر الأمم المتحدة غداة دعوته الطرفين للتخلي عن «الشروط المسبقة» والتركيز على إنجاز «تقدم حقيقي» في المحادثات.

وقال دي ميستورا في مؤتمر صحافي مساء الخميس: «نخطط لأن تستمر هذه الجولة حتى الخامس عشر من ديسمبر»، على أن تتضمن استراحة يمكن للوفود السفر خلالها اعتبارًا من السبت على أن تُستأنف المحادثات الثلاثاء، وبدأت الجولة الراهنة وهي الثامنة منذ العام 2016، الثلاثاء، ووصفها دي ميستورا بأنها «ليست اعتيادية» منوهًا بـ»المناخ المهني والجدي» للنقاشات مقارنة مع الجولات السابقة.

وفيما يتعلق بمضمون هذه النقاشات، أكد المبعوث الدولي أن «مسألة الرئاسة لم تناقش» في إشارة إلى مصير الرئيس السوري بشار الاسد الذي تطالب المعارضة بتنحيه مع بدء مرحلة الانتقال السياسي، ولم يدلِ وفدا الحكومة والمعارضة بأي تصريحات للصحافيين الخميس إثر لقاء دي ميستورا الذي قال: «أجرينا اليوم وللمرة الأولى اجتماعات عن قرب ومتوازية بين الطرفين»، وأوضح أنه تنقل بشكل مكوكي بين القاعتين «اللتين فصلتهما عن بعضهما خمسة أمتار».

وكان المبعوث الدولي يأمل بعقد مفاوضات مباشرة بين الطرفين في هذه الجولة التي تركز بشكل خاص على آليات صياغة دستور وإجراء انتخابات بإشراف الأمم المتحدة. وردًا على سؤال حول تعذر ذلك، أجاب «لنكن صريحين، التواصل المباشر هو دائمًا جيد ولكن الأهم أن نكون قادرين على تبادل الآراء» وهو ما يحصل على حد قوله. وأبدت المعارضة في اليومين الأخيرين استعدادها لمفاوضات مباشرة، وقال رئيس الوفد نصر الحريري لصحافيين الأربعاء «نريد التحرك سريعًا نحو مفاوضات مباشرة» مع دمشق.


تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: المدينة