أخبار عاجلة
التشكيلة المتوقعة لنهائى دورى الأبطال -

شاهد.. بيرني ساندرز: انسحاب ترامب من الاتفاق النووي يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر

شاهد.. بيرني ساندرز: انسحاب ترامب من الاتفاق النووي يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر
شاهد.. بيرني ساندرز: انسحاب ترامب من الاتفاق النووي يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر

وإليكم تفاصيل الخبر

شاهد.. بيرني ساندرز: انسحاب ترامب من الاتفاق النووي يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر

قال السيناتور الأمريكي بيرني ساندرز إن قرار ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر.

ووجّه بيرني ساندرز السيناتور الأمريكي، في كلمة على حسابه على فيسبوك، انتقادًا لاذعًا لانسحاب ترامب من الاتفاق النووي الإيراني.

وبين ساندرز: "الاتفاق لم يكن فقط مع الولايات المتحدة بل هو اتفاق وقعته أطراف المجتمع الدولي: المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا، ومجلس الأمن دعمه"، مضيفًا: "قرار ترامب يعزل الولايات المتحدة عن أبرز حلفائها الأوروبيين الذين لا يزالون يدعمون هذا الاتفاق، والذين أكدوا كذلك أنه يحمي أمنهم القومي".

وتابع ساندرز:" خلال شهر أبريل الماضي، وقع 26 خبيرًا عسكريًا وأمنيًا إسرائيليًا رسالة تدعو الولايات المتحدة للاستمرار في الاتفاق، مؤكدين أنه أدى لنتائج وأن الانسحاب لا يُهدّد فقط الأمن الأمريكي وإنما أمن إسرائيل أيضًا".

وتابع التأكيد أن "الانسحاب من هذا الاتفاق، لا يحرر إيران من القيود بشأن برنامجها النووي فقط، وإنما يحد من قدرات الولايات المتحدة على التفاوض بشأن مستقبل اتفاقيات حول السلاح النووي، بما في ذلك التفاوض مع كوريا الشمالية".

وتساءل "ساندرز" في السياق ذاته "كيف يمكن لدولة أن توقع اتفاقًا مع الولايات المتحدة وتقوم بإجراءات عدة، ويأتي رئيس متهور ويلغي هذا الاتفاق بعد سنوات".

واستطرد "إذا كنا قلقين بخصوص تصرفات إيران في المنطقة، فإن هذا أسوء ما يمكن أن نقوم هو هذا الانسحاب، الذي يجعل من المشاكل الأخرى أكثر صعوبة".

ودعا "ساندرز" إلى البحث عن علاقات أفضل مع الشعب الإيراني، مشيرًا إلى أن الرئيس الأمريكي جعل من هذا الهدف أكثر صعوبة، على حد تعبيره.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر شاهد.. بيرني ساندرز: انسحاب ترامب من الاتفاق النووي يضع أمن واشنطن وإسرائيل في خطر برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : صدى البلد

السابق كاتب إيراني: أوروبا لن تنصاع لطهران على حساب واشنطن
التالى الرباعية الدولية جددت دعمها للعملية السياسية بليبيا والتزامها بوحدة أراضيها