تعرف على ست خطوات لحياة مهنية أكثر سعادة

تعرف على ست خطوات لحياة مهنية أكثر سعادة
تعرف على ست خطوات لحياة مهنية أكثر سعادة

قنوات التواصل الدائم أساسية لمكان عمل فعال ولعلاقات وثيقة مع أرباب العمل والزملاء والعملاء

وفقا لاستبيان بيت.كوم - أكتوبر 2011 حول مشاركة الموظفين بفعالية في الشرق الأوسط، فان 77% من المهنيين في المنطقة يشعرون أنهم يشاركون بفعالية في العمل.

إذا كنت قد وجدت وظيفة أحلامك للتو على بيت.كوم، أكبر موقع للتوظيف في الشرق الأوسط، أو انك لا تزال تبحث يوميا على الإنترنت عن فرصة العمل المثالية، هناك عدد لا يحصى من الطرق البسيطة جدا التي من شأنها ان تجعل حياتك المهنية الحالية أكثر سعادة. وفي ما يلي بعض النصائح من فريق بيت.كوم

1. تواصل أكثر وبطريقة أفضل: ان قنوات التواصل الدائم أساسية لمكان عمل فعال ولعلاقات وثيقة مع أرباب العمل والزملاء والعملاء. حافظ على التواصل البناء والمهني والهادئ واستمع دائما الى الآخرين أقله بقدر ما تتكلم. فستظهر بانك أكثر تعاونية وودية اذا كنت تتواصل مع من حولك أكثر وتعبر عن أفكارك ومشاعرك على نحو أفضل. قالت الاغلبية (35%) في استبيان أجراه بيت.كوم في الربع الرابع من 2011 ان أكثر ما يريده المهنيون من مدرائهم هو التواصل الدائم وباحترام،ينما أوضح 18% في استبيان آخر أجراه بيت.كوم في الربع الرابع من 2011 ان أكثر ما يحتاجون اليه للمشاركة بفعالية في العمل هي علاقات أفضل مع المدير أو الزملاء. لذا ابدأ بتحسين علاقاتك اليوم واشهد كيف انك ستصبح أكثر ارتياحا في عملك

2. مد يد العون: كل منا تكثر واجباته في العمل ولكن حاول ان تخصص بعض الوقت لمساعدة أو اسداء النصائح لمن تراه محتاجا لذلك سواء كان الموظف الجديد في الشركة أو فريق يواجه صعوبة على صعيد مشروع ما. تذكر أن الجميع يعمل للأهداف نفسها، وسترى حتما ردود فعل إيجابية ونوايا حسنة ازاء تقديمك المساعدة. وسيكون ذلك مثمرا خاصة اذا ما شاركت في مشاريع تثير اهتمامك فتكون عندها تقوم بمساعدة الشركة، وتزيد من رضاك الوظيفي في آن واحد. ولكن تذكر من المساعدة فقط عند الحاجة أو عندما يطلب منك ذلك من أجل تفادي خلق حالة من الانزعاج لدى الطرف الآخر

3. خصّص مساحة العمل الخاصة بك: سواء كنت تعمل من حجرة خاصة بك أو من سيارة أو من مكتب في الزاوية، فان الخطوات الإضافية التي تقوم بها لتخصيص وتنظيم مساحة العمل الخاصة بك ستساعدك على الاسترخاء والشعور بالراحة في مكان العمل. قم ببذل جهد لتخصيص مساحتك الشخصية وجعلها مساحة تريحك دون ان تزعج من حولك. ضع نبتة على مكتبك، أو درفات لتنظيم الملفات، أو استخدم قرطاسية تحمل أحرف إسمك وتكون من لونك المفضل، أو ضع صور العائلة والأصحاب على مكتبك، أو رسومات تعجبك، أو كتابك المفضل، أو اجعلها ببساطة مساحة بيضاء نظيفة

4. حافظ على صحة سليمة: أظهر استبيان بيت.كوم 2012 حول العادات الصحيّة في مكان العمل في الشرق الأوسط وافريقيا الشمالية أن 18٪ من المهنيين في المنطقة لا يمارسون الرياضة على الإطلاق، ومعظم الذين يجرون التمارين يقومون بها أحيانا فقط. وعلاوة على ذلك يعتبر 32٪ ان عاداتهم الغذائية غير صحية! تذكر أن العقل السليم في الجسم السليم لذا التزم ببعض المبادئ التوجيهية المتعلقة بعادات الأكل الصحية في مكان العمل واتبع نظام غذائي صحي من شأنه وتنشيطك طيلة النهار واكمل ذلك بتمارين رياضية تتناسب مع نمط حياتك. تذكر أنه ليس بالأمر الصعب – وربما يمكنك البدء عن طريق استبدال الحلوى أو الكيس من رقائق البطاطس على مكتبك بفاكهة طازجة أو خضروات مقطعة، كما يمكنك صعود الدرج بدلا من ان تستقل المصعد. حاول ان تأتي الى المكتب مبكرا واستخدم الصالة الرياضية في مكان عملك اذا كانت متوفّرة؛ فكل خطوة صغيرة نحو حياة أفضل هي أساسية

5. تعلم شيء جديد: لا شيء يضاهي العلم في قدرته على التمكين والتجديد خاصة في ما يتعلق بمقاربة عملك بطريقة جديدة مسلحا بأدوات جديدة وقيمة وبدراية فنية.

حاول ان تواكب التطورات في مجال عملك دائما من خلال أي وسيلة متاحة لك سواء من خلال المؤتمرات أو الندوات والمعارض والدورات على الانترنت أو حتى عبر القراءة في أوقات فراغك.

تبين في استبيان أجراه بيت.كوم في العام 2011، ان قراءة كتب ومقالات ذات صلة وبشكل مستمر أمر أساسي لتحقيق التطور المهني حسب 97% فيما قال 70% انه أمر “مهم جدا” وصرح 78%انهم يقومون بذلك بانتظام. وفي استبيان آخر،تبين ان “الاستعداد للتعلم” هو الأمر الأهم بالنسبة للمهنيين لتحقيق النجاح المهني. إذا تبنيت مسار التعلم مدى الحياة، فستتمكن من تحسين أدائك بشكل مستمر كما انه سيُنظر إليك كخبير في مجال عملك، مما سيحسن سمعتك المهنية وشعورك بالرضا والإنجاز الشخصي

6. ابتسم : ما أسهل الابتسامة وما أكثر منافعها خاصة انها تجعلك تبدو منفتحا على الآخرين وأكثر نجاحا. لذا ابتسم من الآن فصاعدا في السراء والضراء ولاحظ كيف ان مزاجك سيتحسن. الجميع يحبذ من هو فرح وإيجابي بطبعه.

تذكر دائما أنك أنت تدير حياتك المهنية وانه بامكانك توجيهها بطرق مختلفة من خلال السلوك والمقاربة المناسبين. فقد أظهر استبيان أجراه بيت.كوم ان غالبية المهنيين في المنطقة يعتبرون انهم مسؤولون مباشرة عن الوصول الى المستوى المهني الذي يطمحون اليه. مع تصريح الغالبية ان العمل الجاد واتخاذ القرارات السليمة يأتيان بثمار

 

بالتعاون مع Bayt.com 

اقرأ أيضًا: 

كيف تتخلص من التوتر خلال العمل؟!

في دبي... ما هي المدة التي تحتاجها قبل تغيير عملك؟!

هل تدعم مشاريع الطاقة المتجددة الوظائف في الإمارات والعالم؟!

 

 

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر تعرف على ست خطوات لحياة مهنية أكثر سعادة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : البوابة العربية

السابق سوريا.. مقتل 9 إيرانيين في القصف الإسرائيلي لمطار الضبعة
التالى ليبيا.. ميليشيات تحاصر "حكومة الوفاق" وتطرد الحرس الرئاسي