الأمير هاري وميغان ماركل يرفضان هدايا بـ 9 ملايين $!

الأمير هاري وميغان ماركل يرفضان هدايا بـ 9 ملايين $!
الأمير هاري وميغان ماركل يرفضان هدايا بـ 9 ملايين $!

-

اليكم تفاصيل هذا الخبر الأمير هاري وميغان ماركل يرفضان هدايا بـ 9 ملايين $!

لا يسمح لأفراد العائلة المالكة بقبول هدايا من الشركات أو الغرباء، وهذا ما دفع الأمير هاري وميغان ماركل إلى إعادة هدايا عديدة أرسلت إليهما بمناسبة الزفاف.

وحصل الزوجان على هدايا بقيمة 7 ملايين جنيه إسترليني، ما يعادل 9.3 مليون دولار، من المهنئين والشركات التي تبحث عن الدعاية.

ولأن تأثير دوقة ساسيكس على عالم الموضة معروف، حتى قبل أن تصبح فردا من العائلة الملكية البريطانية، تنافست ماركات الملابس للحصول على فرصة ارتدائها أحد أزيائهم الجديدة.

وعلى الرغم من أن الهدايا المجانية مغرية، إلا أن المبادئ التوجيهية الملكية تمنع دوق ودوقة ساسيكس من قبول أي هدايا من المهنئين حتى لا يتم استغلالها لأغراض تجارية والتربح من العائلة المالكة عن طريق هذه الهدايا. حتى أن قصر كينسينغتون طلب التبرع للجمعيات الخيرية بدلا من إرسال الهدايا.

وأصدر الزوجان مبادئ توجيهية قبل الزفاف الملكي، تتضمن مسألة هدايا التهنئة، حيث جاء فيها: "تجدر الإشارة إلى أنه لا يمكن تقديم الهدايا إلى كنيسة سانت جورج أو الاستقبال الذي يلي ذلك في قلعة ويندسور، وينصح الضيوف بالسعي للحصول على المزيد من الإرشادات بشأن ترتيبات إرسال أي هدايا إلى قصر كينسينغتون".

وقال قصر كينسينغتون في بيان له: "عندما يتم قبول الهدايا، يجب أن تحظى بموافقة العائلة المالكة مشروطة بتعهد المؤسسة بعدم استغلال الهدية لأغراض تجارية".

وبصرف النظر عن الهدايا التي لا يمكن الاحتفاظ بها وقيمتها 9.3 مليون دولار، فقد تلقى دوق ودوقة ساسيكس بعض الهدايا المميزة التي لن يضطروا لإعادتها، بما في ذلك زوج من الكوالا أطلق عليهما: ميغان وهاري من المنطقة الأسترالية في نيو ساوث ويلز، ويتم الاحتفاظ بهما في حديقة حيوان "Taronga Zoo".

المصدر: إنديبندنت

فادية سنداسني

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الأمير هاري وميغان ماركل يرفضان هدايا بـ 9 ملايين $! برجاء ابلاغنا او ترك تعليق فى الأسفل المصدر : RT Arabic (روسيا اليوم)

السابق نتانياهو وليبرمان يحذّران حماس: "أخطأتم تقدير الموقف"
التالى ألمانيا: المخابرات تحذر من هجمات إلكترونية من روسيا والصين وإيران