أخبار عاجلة
هادي: تحرير الحديدة بات وشيكا -
مدارس "أَبو رَخُّوصَة" -
هذه حقيقة إنتاج جزء ثانى من مسلسل "أيوب" -
محمد بن راشد يُصدر قرارات تنظيمية بشأن الضرائب -

وول ستريت: أزمة اقتصاد قطر تتفاقم مع انسحاب واشنطن من الاتفاق الإيراني

وول ستريت: أزمة اقتصاد قطر تتفاقم مع انسحاب واشنطن من الاتفاق الإيراني
وول ستريت: أزمة اقتصاد قطر تتفاقم مع انسحاب واشنطن من الاتفاق الإيراني

-

قالت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، إن قطر قد تواجه مشكلة في التوريد والاستهلاك الداخلي لمختلف المنتجات والسلع بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني. 

وأوضحت الصحيفة، أن الانسحاب يعني تطبيق مزيد من العقوبات الاقتصادية ضد طهران، في الوقت الذي تعتمد فيه الدوحة بشكل رئيسي طوال عام مضى على العلاقات التجارية مع إيران وتركيا لسد الحاجة في الأسواق الداخلية.

وأكدت الصحيفة الأمريكية على أن قطر عانت بشكل واضح على مدار الفترة الماضية من المقاطعة العربية.

وانخفضت واردات قطر نحو 40 % مقارنة بها قبل عام في الأسابيع الأولى من فرض المقاطعة .

وأوردت الصحيفة في تقرير حديث لها، أن قرار الدوحة الأخير بشأن منع تداول البضائع من الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب، يشير إلى مواصلة المعاناة التي تواجهها قطر نتيجة استمرار المقاطعة.

وقطعت الإمارات والسعودية ومصر والبحرين العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر في يونيو حزيران، وكان الكثير من وارداتها يُشحن عبر الإمارات كما كانت المواد الغذائية الطازجة تصلها عبر الحدود السعودية.

وفي نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، وقعت تركيا وإيران وقطر في طهران، اتفاقية تنص على تسهيل نقل البضائع التجارية والعبور. 

ووفقاً للاتفاقية، فإن إيران تعتبر البلد الذي سيوفر التسهيلات الخاصة بالعبور والنقل التجاري بين تركيا وقطر؛ كما تنص على تكوين مجموعة عمل تمثل البلدان الثلاثة.

وتدخل العقوبات الأمريكية ضد إيران، حيز التنفيذ، اعتبارا من أغسطس آب المقبل، على أن تتوسع خلال الشهور اللاحقة، بحسب وزارة الخزانة الأمريكية.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر وول ستريت: أزمة اقتصاد قطر تتفاقم مع انسحاب واشنطن من الاتفاق الإيراني برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : اليمن العربى

السابق الأردن.. وقف قرار رفع أسعار المحروقات عقب موجة احتجاجات
التالى وثيقة جديدة.. قطر تواصل شراء سمعتها عبر شركات أمريكية