أخبار عاجلة
زلزال بقوة 5.4 درجة يهز جزيرة إندونيسية -

فرنسا "تتخلص" من أخطر داعشيين فرنسييَن في سوريا

فرنسا "تتخلص" من أخطر داعشيين فرنسييَن في سوريا
فرنسا "تتخلص" من أخطر داعشيين فرنسييَن في سوريا

استهدفت ضربة جوية الأخوين الفرنسيين جان ميشيل وفابيان كلين، نفذتها مقاتلات للتحالف الدولي في الباغوز في ريف ديرالزور. ونقلت صحيفة "لوموند" الفرنسية عن مصادر قولها، إن الضربة نفذت خصيصاً من أجل التخلص منهما.


الأخوان الفرنسيان، وفق "لوموند"، هما من الكادر التنظيمي لـ"الدولة الإسلامية"، وهما على رأس المطلوبين المتورطين بهجمات الثالث عشر من نوفمبر/تشرين الثاني عام 2015 في باريس وضاحية سان دوني.

وقالت مصادر الصحيفة "قُتل فابيان كلين وأصيب شقيقه جان ميشيل بجروح بالغة بسبب ضربة التحالف التي استهدفهم تحديداً"، لكن مصادر أمنية رفضت الحديث حول الموضوع، أو تأكيد نبأ مقتل أخطر فرنسيين في سوريا.

وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي قالت على "تويتر": "أثناء عمليات استعادة السيطرة على معقل داعش الأخير بقيادة التحالف، من الممكن أن يكون فابيان كلين قد قُتل".

ونشأ فابيان وجان ميشيل كلين في النورماندي، قبل أن ينتقلا إلى جنوب غرب فرنسا قرب تولوز.وهناك، بدعم شخص يسمى "الأمير الأبيض"، قاما بتشكيل أحد القطاعات الأولى من المقاتلين في العراق.

حكم على فابيان كلين بالسجن لمدة خمس سنوات بتهمة تنظيم هذا القطاع، وانتهى به المطاف إلى الانضمام إلى شقيقه في "أرض الجهاد" في عام 2015. وفي 28 كانون الأول/ ديسمبر 2018، بثّت "داعش" رسالة صوتية من فابيان كلين، بالفرنسية، حثّ فيها مؤيدي "داعش" في فرنسا على تنفيذ هجمات "للانتقام لأولئك الذين يموتون" بسبب ضربات التحالف في سوريا والعراق.

وتشكل مسألة المقاتلين الأجانب عقدة كبيرة للدول الأوروبية مع إعلان واشنطن إنسحابها من سوريا، ودعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تلك الدول إلى استعادة مواطنيها الأسرى لدى "قوات سوريا الديموقراطية"، وإلا فإنه ستم إطلاق سراحهم.

ودارت أحاديث كثيرة مؤخراً عن ان المقاتلين الفرنسيين وقعا في قبضة "قوات سوريا الديموقراطية"، ما فتح باب الحديث لاحتمال أنهما قتلا للتخلص من عبء إعادتهما إلى فرنسا، من دون تدخل من التحالف الدولي.

السابق غراهام: تصرفات بعض الديمقراطيين ستشجع أعداء إسرائيل
التالى نيوزيلندا تؤبن ضحايا الهجوم الإرهابي على مسجدين